شريط الأخبار

ابرز تعليقات الفيس بوك على الحرب الالكترونية ضد الاحتلال

"استمع إلى القرآن الكريم عبر موقع الشرطة "الإسرائيلية"

10:00 - 07 حزيران / أبريل 2013

غزة - فلسطين اليوم

قام مجموعة من الهاكرز المحترفين منذ مساء أمس, من عدة دول عربية وإسلامية بتوجيه ضربات قاسية في وقت واحد فاستطاعوا اختراق مئات المواقع وآلاف الحسابات على فيسبوك وغيرها كما استطاعوا تسريب معلومات خاصة عن الجيش والضباط وسرقة آلاف البطاقات الشرائية.

المهم, لماذا حصلت كل هذه الضجة ؟ وما أهمية الهجوم الالكتروني ؟ وما تأثيره على الاحتلال؟

وفقا للعديد من المواقع الالكترونية والمواطنين وتعليقهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي فكان الرد بأن الهجوم الالكتروني على إسرائيل حقق عدة أهداف أبرزها:

* الهجوم يعني أن الاحتلال بات عاجزاً عن حماية نفسه عسكريا وإلكترونيا، المقاومة ضربت _ تل أبيب _ بالصواريخ وضربتها بالاختراقات.

* مشاركة عدد كبير من الدول العربية والإسلامية يعني أن الشباب ما زالوا متمسكين بحقهم في فلسطين وأنهم يحاولون العمل لتحريرها بكل الوسائل.

* تدمير بورصة الاحتلال لساعات وربما لأيام وتحقيق خسائر اقتصادية كبيرة هذا غير الأموال التي ذهبت مع البطاقات المخترقة.

* تسريب عدد من المعلومات والأسرار الهامة للاحتلال وهذا يعتبر خرق جديد يضرب استراتيجية الأمن للاحتلال.

* تلقين الاحتلال درسا قاسيا مفاده “ أنتم كيان غاصب والمعركة معكم مفتوحة بكل الوسائل الممكنة والتي لا تخطر ببالكم“.

* رسالة مهمة للفلسطينيين “ أنتم لستم وحدكم, نحن معكم, اليوم نقاتل إلكترونيا في الفضاء الإلكتروني وغدا عسكريا في الميدان ”.

أجمل شيء في هذا الهجوم الإلكتروني أننا كنا نتحدث بصيغة الجمع.. نسينا أسماءنا وجنسياتنا وتذكرنا أنفسنا كعرب مسلمين، لما انتصرت غزة في معركة حجارة سجيل اقتربنا من القدس أكثر واليوم اقتربنا من القدس أكثر وأكثر.

ابرز رسائل المخترقين :

*رسالة الهاكرز على أحد المواقع الإسرائيلية المخترقة ..."نحن نسمع صراخ من غزة "..

نحن ندافع عن منطقتنا ..

بالسابق كانت الحروب بالطائرات والدبابات أما ألان نحن ننتصر الكترونية ونهزمكم في الفضاء الالكتروني ...

نحن ندمر ..

نحن نستطيع الوصول لصفحتك الشخصية ..

وجهازك الشخصي أينما تكون ..

وفي احد التعليقات التي وضعها المخترقون في موقع تابع لقوات الاحتلال

إن كـان الإسـرائيليـيـن يمتـلـكون طائـرات حربيـة ..!

אם מטוסי קרב ישראליים יש .!

فإن الفلسطينييـن يمتلكـون عقـول إلكـتـرونيـة ..!

לפלסטינים יש מוחות אלקטרוניים .!

*To the government of Israel: Welcome to the Hackintifada

ردود على الفيسبوك حول الحرب الالكترونية :

-شكرا ً لكل من نطق باسم فلسطين .. شكرا ً لكل من ناصر شعبها ..

-شكرا ً لكل من حارب من أجلها في السر وفي العلن , في ميدان ٍأو في مؤتمر ٍ أو على مواقع الانترنت .. نحن نعتز بعروبتنا أنتم منا ..ونحن منكم ..

الى حكومة إسرائيل : أهلا بكم في انتفاضة الهاكرز

وكتب آخر يقول :" ما أعجبني في المقاومة الالكترونية ان الفصائل لا تستطيع ادعاء مسؤوليتها عن الهجمات"

وأخر يقول :" استطاعت المقاومة العربية الالكترونية بأن تفعل ما لم تفعله جامعة الدول العربية التي تأسست في 1941 استطاع الالكتروني ان يفعل خلال ساعات ها هي العزيمة ها هو الشاب العربي الفلسطيني المغربي العراقي السوري المصري وكل عربي وبالمناسبة انضم احرار العالم الذين يساندون الشباب العربي وخاصة فلسطين

وأخر يقول :"بإمكانك الآن الاستماع إلى القرآن الكريم عبر موقع الشرطة "الإسرائيلية"..

"إسرائيل" تحشد أدمغتها التكنولوجية! أكثر من 5000 مبرمج في جيشها اﻹلكتروني وخبراءها اﻷمنيين يجتمعون تحت سقف واحد لصد هجوم القراصنة!

هجوم الهاكزر يبدأ بشكل قوي والبورصة الاسرائيليه بدأت تخسر ملايين الشواقل وهاكزر من دول اوروبية يشارك في العمليه.

نقلا عن إذاعة جيش الاحتلال : معظم القراصنة الذين يعملون الآن على تدمير المواقع الإسرائيلية هم من من كسوفا والبانيا والمغرب وتركيا واندونيسيا وبعض السعوديين والفلسطينيين

سيتم قطع الانترنت عن كافه "اسرائيل" في تمام الساعه 7 والنص صباحا من يوم غد..

والشبكات هي "يزك ,بيزك, بنلؤمي, سلكوم ,وهوت, وسمايل, أورنج , بيليفون" , في حال استمرت الهجمات ليوم لغد ..

وقال آخر ساخرا :" نتنياهو : نأسف لقد دمر الهكرز شبكة الإنترنت الإسرائيلية .. !

وأخر قال :" التحية كــل التحية للأيادي الضاغطة علي الكيبورد ^_^

وقال آخر :" إسرائيل لن تنام الليلة الخبراء يتوقعون أكثر من نصف مليار هجوم على كل المواقع الحكومية والتجارية الإسرائيلية .

وأضاف نقلا عن المواقع الإسرائيلية  :" أعنف هجوم إلكتروني في تاريخ الكيان الصهيوني قد يفصلها عن الشبكة خلال ساعات"

وقال أخر :" منقول عن فارس عز في شبكة فلسطين للحوار: في الليلة الماضية هُزمت ”إسرائيل“ لا تستغرب فقد تم تدمير مواقعها الإلكترونية واختراق أهم وأكبر المواقع في هذا الكيان الغاصب..


هكرز


هكرز


هكرز
هكرز


هكرز

هكرز


هكرز


هكرز


هكرز


هكرز

انشر عبر