شريط الأخبار

'أوتشا': استشهاد ثلاثة فلسطينيين وإصابة 124 الأسبوع الماضي

06:05 - 05 كانون أول / أبريل 2013


وثق مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في الأرض الفلسطينية المحتلة 'أوتشا'، استشهاد ثلاثة مواطنين وإصابة 124 في اعتداءات لقوات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين في الضفة الغربية خلال الأسبوع الماضي.

وأشار التقرير الأسبوعي 'حماية المدنيين' الى أن الأسير ميسرة أبو حمدية (64 عاما) استشهد في 2 نيسان الجاري، نتيجة إصابته بالسرطان في الحنجرة، وإلى قتل قوات الاحتلال الشابين عامر نصار وناجي البلبيسي خلال مواجهات على حاجز عناب شرق طولكرم احتجاجا على استشهاد الأسير أبو حمدية، رغم أن فترة التقرير لا تتناول هاتين الحادثتين.

وبين أن 124 مواطنا، بينهم 54 طفلا أصيبوا خلال هذا الاسبوع، ما يمثل ارتفاعا ملحوظا مقارنة بالأسبوعين السابقين وعن المعدل الأسبوعي للإصابات منذ مطلع العام 2013، والذي سجل 113 مصابا.

وأوضح التقرير أن 80% من الإصابات وقعت بعد قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي لمسيرات سلمية نظمت إحياء ليوم الأرض، وكانت أعنفها في بلدة الخضر ببيت لحم، وعند مدخل مخيم العروب للاجئين في الخليل، وعلى حاجز قلنديا الذي يفصل مدينة القدس المحتلة عن وسط وشمال الضفة الغربية، وأمام معسكر عوفر المقام على أراض فلسطينية غرب رام الله، وفي بلدتي عناتا والرام وفي المسجد الأقصى المبارك.

وفيما يتعلق باعتداءات المستوطنين، وثق التقرير سبع إصابات في صفوف المواطنين الفلسطينيين، بينهم خمسة أطفال، واقتلاع وإتلاف 218 شجرة زيتون في كل من الخضر في بيت لحم والمزرعة الغربية في رام الله.

وبين أن مواطنا فلسطينيا اضطر لهدم غرفة أضافها لمنزله في حي الصوانة في القدس المحتلة تجنبا لدفع غرامة مالية باهظة، مع الإشارة إلى أن 'أوتشا' لم يسجل أي عملية هدم لمبان فلسطينية في المنطقة المصنفة 'ج' وفي القدس المحتلة، وذلك للأسبوع الرابع على التوالي.

وحول الوضع في قطاع غزة، سجل التقرير تنفيذ الطيران الحربي الإسرائيلي سلسلة من الغارات على قطاع غزة، بدعوى الرد على إطلاق صواريخ بدائية باتجاه المواقع الإسرائيلية المحاذية لقطاع غزة.

كما أشار إلى أن بحرية الاحتلال الإسرائيلي أطلقت النار تجاه الصادين الذين كانوا يبحرون على بعد 3 أميال من الشاطئ، رغم أن مسافة الصيد اتسعت حسب اتفاق التهدئة الموقع في شهر تشرين الثاني الماضي إلى 6 أميال بحرية.

ولفت التقرير الى ان سلطات الاحتلال الإسرائيلي أعادت فتح معبر كرم أبو سالم لإدخال بضائع لقطاع غزة يوما واحدا بعد إغلاقه لسبعة أيام متواصلة، 'ردا على إطلاق مجموعات فلسطينية مسلحة للصواريخ باتجاه جنوب إسرائيل'، ولم تدخل إلى غزة سوى 340 حمولة شاحنة، أي أقل بما يقرب من 60% من المعدل الأسبوعي لعدد حمولات الشاحنات المقدر بـ(1134) حمولة.

انشر عبر