شريط الأخبار

الإحصاء: نصف المجتمع الفلسطيني أطفال

04:08 - 04 حزيران / أبريل 2013

رام الله - فلسطين اليوم

كشف التقرير السنوي الرابع عشر الذي أصدره الإحصاء، اليوم الإثنين،  أن عدد الأطفال الفلسطينيين بالضفة الغربية وقطاع  غزة بلغ حوالي 1.9 مليون من اصل عدد السكان البالغ 4.05 مليون نسمة. وصدر التقرير بعنوان 'أطفال فلسطين- قضايا وإحصاءات'، ويأتي إصداره عشية يوم الطفل الفلسطيني الذي يصادف يوم غدٍ الثلاثاء، حيث قصد بالأطفال من هم دون سن 18 عاما.  ويتضمن التقرير عرضا مفصلا لأحدث البيانات المتعلقة بواقع الطفل الفلسطيني في مجالات الصحة والتعليم والواقع الديمغرافي، بالإضافة إلى ظروف الأطفال الذين هم بحاجة إلى حماية خاصة.

وحسب التقرير: تشير التقديرات السكانية المبنية على نتائج التعداد 2007، إلى أن عدد الأطفال دون سن 18 عاما قد بلغ حوالي 1.9 مليون طفل في الأرض الفلسطينية من إجمالي عدد السكان البالغ عددهم 4.05 مليون فرد في منتصف عام 2010، وتظهر البيانات ارتفاع نسبة الأفراد دون الخامسة عشر حيث تشكل هذه الفئة حوالي 41.3% من إجمالي السكان.

وتبين الإحصاءات الديمغرافية واتجاهاتها في المجتمع، أن الأطفال سيشكلون الأغلبية في المجتمع لعدة سنوات قادمة، حيث تعتبر خصوبة المرأة الفلسطينية العالية ومعدلات وفيات الأطفال المتدنية سبب رئيس لاستمرار تشكيل الأطفال للأغلبية في المجتمع، كما تفيد البيانات أن الأسرة الفلسطينية تتشكل في وقت مبكر، حيث يبلغ متوسط عمر الإناث عند الزواج الأول في الضفة الغربية 19.9 عاما، و25.4 عاما للذكور للعام 2009.

وحول الواقع الصحي، أشارت البيانات إلى أنه من بين كل مائة طفل دون الخامسة هناك حوالي أحد عشر طفلاً يعانون من سوء التغذية المزمن عام 2010، حيث وصلت نسبتهم في الضفة الغربية 11.3% في الوقت الذي بلغت نسبة الأطفال دون الخامسة الذين يعانون من سوء التغذية في قطاع غزة 9.9%. وبلغت النسب أعلى مستوياتها في محافظة الخليل حيث وصلت 16.9% مقارنة مع باقي المحافظات، كما بلغت نسبة الأطفال الذين يعانون من نقص الوزن 3.7% في الأرض الفلسطينية عام 2010؛ 3.8% في الضفة الغربية و3.5% في قطاع غزة، وكانت محافظات الخليل ورام الله والبيرة والقدس في الضفة الغربية هي الأعلى؛ 5.6% و4.8% و3.9% على التوالي، ومحافظات دير البلح وشمال غزة ورفح في قطاع غزة هي الأعلى؛ 4.4% و4.3% و4.2% على التوالي.

وبلغ معدل وفيات الرضع في الأرض الفلسطينية 20.6 لكل 1000 ولادة حية خلال الفترة الممتدة ما بين عامي 2005- 2010، وكان الأعلى في قطاع غزة على مستوى المنطقة حيث بلغت 23.0 لكل 1000 ولادة حية، في حين بلغ هذا المعدل في الضفة الغربية 18.8 لكل 1000 ولادة حية.

وبلغ معدل وفيات الأطفال دون الخامسة في الأراضي الفلسطينية 25.1 لكل 1000 ولادة حية خلال الفترة ما بين عامي  2005- 2010، وكان الأعلى في قطاع غزة حيث بلغ 29.2 لكل 1000 ولادة حية، في حين بلغ هذا المعدل في الضفة الغربية 22.1 لكل 1000 ولادة حية .

كما بين التقرير أن19.4%  من الأطفال (6-59 شهرا) مصابون بفقر الدم عام 2010، وكانت النسبة أعلى في قطاع غزة مقارنة بالضفة الغربية؛ 25.6% و13.4% على التوالي، وبالنظر إلى توزيع الإصابة بفقر الدم حسب المحافظة، أظهرت البيانات أن محافظة قلقيلية سجلت أعلى نسبة إصابة بفقر الدم بين الأطفال 32.3% على مستوى الضفة الغربية، تليها محافظات سلفيت ونابلس 19.7% و19.4% على التوالي، أما بالنسبة لمحافظات غزة سجلت محافظة دير البلح أعلى نسبة إصابة بفقر الدم بين الأطفال؛ 41.4% تليها محافظات غزة وخان يونس؛ 31.3% و21.8% على التوالي.

وتشير بيانات العام الدراسي 2009/2010 إلى أن عدد طلـبة المدارس فـي الأرض الفلسطينية بلغ 1,113,802 طالب وطالبة، وتشكل الإناث ما نسبته 50.0% منهم، وأن 59.4% من طلبة المرحلة الأساسية ملتحقون في مدارس الضفة الغربية مقارنة مع 40.6% في مدارس قطاع غزة، أما في المرحلة الثانوية فإن 58.5% من طلبة هذه المرحلة ملتحقون في مدارس الضفة الغربية و41.5% في مدارس قطاع غزة، كما تشير البيانات إلى أن متوسط عدد الطلبة في الشعبة الصفية 32.0 طالبا في المرحلة الأساسية  و29.4 طالباً في المرحلة الثانوية في العام الدراسي 2009/2010.

وبين التقرير أن21.4%  من الأسر الفلسطينية فقراء خلال العام 2010، بواقع 22.8% بين الأسر التي يوجد لديها أطفال مقابل 15.8% للأسر التي ليس لديها أطفال.

وبلغ معدل الفقر بين الأسر الفلسطينية خلال العام 2010 وفقا لأنماط الاستهلاك 21.4%، بواقع 22.8% بين الأسر التي يوجد لديها أطفال مقابل 15.8% للأسر التي ليس لديها أطفال.

أما على مستوى المنطقة، فقد بلغت نسبة الفقر بين الأسر في الضفة الغربية 16.0% بواقع 16.4% بين الأسر التي لديها أطفال مقابل 14.6% للأسر التي ليس لديها أطفال. أما على مستوى قطاع غزة فقد بلغت نسبة الفقر 31.9% بواقع 34.4% بين الأسر التي لديها أطفال مقابل 18.8% بين الأسر التي ليس لديها أطفال.

ويلاحظ ارتفاع الفقر بين أسر قطاع غزة التي لديها  أطفال، كما أن غالبية الأسر الفقيرة التي لديها أطفال متواجدة في قطاع غزة، حيث أظهرت البيانات أن الأسر الفقيرة التي لديها أطفال في الضفة الغربية تشكل 46.2% من إجمالي الأسر الفقيرة التي لديها أطفال، مقابل 53.8% في قطاع غزة.

وبينت نتائج مسح القوى العاملة في العام 2010، أن نسبة الأطفال العاملين سواءً بأجر أو بدون أجر (أعضاء أسرة غير مدفوعي الأجر) بلغت 3.7% من إجمالي عدد الأطفال العاملين؛ 5.7% في الضفة الغربية و0.6% في قطاع غزة.

وأن حوالي ثلثي الأطفال العاملين في الأرض الفلسطينية (63.0%) يعملون لـدى أسرهم بدون أجر؛ 94.2% من بين الإناث العاملات و57.9% من بين الذكور العاملين، مقابل 31.4% يعملون كمستخدمين بأجر لدى الغير؛ 3.0% من بين الإناث العاملات و36.1% من بين الذكور العاملين، 5.1% يعملون لحسابهم أو أصحاب عمل خلال العام 2010. 

وحول القطاع الذي يعمل فيه الأطفال أظهرت البيانات أن 47.6% من الأطفال العاملين في الأرض الفلسطينية يعملون في قطاع الزراعة؛ 49.0% في الضفة الغربية و24.7% في قطاع غزة، و27.1% يعملون في قطاع التجارة والمطاعم والفنادق؛ 24.9% في الضفة الغربية و62.1% في قطاع غزة، أما العاملون في باقي الأنشطة الاقتصادية الأخرى وتشمل (التعدين والمحاجر والصناعة التحويلية، وقطاع البناء والتشييد، والنقل والمواصلات والاتصالات والخدمات والفروع الأخرى) فقد بلغت نسبتهم25.3%؛ 26.1% في الضفة الغربية و13.2% في قطاع غزة.

انشر عبر