شريط الأخبار

فتح' في غزة تشعل الشموع حدادا على روح أبو حمدية

حماس : سلطة رام الله تتحمل جزءًا كبيرًا من اغتيال أبو حمدية

10:35 - 02 حزيران / أبريل 2013

غزة - فلسطين اليوم

خرجت في جميع أرجاء قطاع غزة مساء اليوم الثلاثاء مسيرات جماهيرية حاشدة دعت إليها حركتا "حماس" و"الجهاد الإسلامي" منددة بوفاة الأسير "ميسرة أبو حمدية" في السجون الإسرائيلية متأثراً بإصابته بمرض السرطان.

فقد حمل حماد الرقب الناطق باسم حركة "حماس" في مدينة خانيونس الاحتلال الصهيوني المسؤولية عن اغتيال الأسير ميسرة أبو حمدية، كما حمل السلطة جزءا كبيرا من المسؤولية من خلال تكبيل وملاحقة المقاومة في الضفة الغربية.
 
ودعا الرقب الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية لرفع يدها عن المقاومة وتمكينها من مواجهة الاحتلال، مشيرا في ذات الوقت أن حركته تمد يدها للمصالحة الفلسطينية مع حركة فتح.
 
بدوره، دعا أحمد المدلل القيادي في حركة الجهاد الإسلامي إلي تبني استراتيجية جديدة من أجل إطلاق سراح الأسري في سجون الاحتلال، وخطف جنود صهاينة ومبادلتهم بالأسري.
 
كما دعا "حماس" و"فتح" إلى المسارعة لتحقيق المصالحة الفلسطينية الداخلية نصرة للأسري والمسري وإعلاء للمصلحة الوطنية العليا.
 
وقال المواطن أبو محمد (40 عامًا) لمراسل "المركز الفلسطيني للإعلام" إنه يجب على قيادة الشعب الفلسطيني اتخاذ إجراءات أكثر حزما مع الاحتلال الصهيوني وعدم ترك الأسري يموتون داخل السجون.
 
من ناحيته، قال الطفل أحمد (10 أعوام) بينما كان يحمل صورة للشهيد الأسير أبو حمدية: "أريد أن أكبر وأن أنتمي لكتائب القسام لأخطف الجنود وأحرر الأسرى".

وفي غزة أشعل أبناء حركة 'فتح'  مساء اليوم الثلاثاء، الشموع حداداً على روح الشهيد الأسير ميسرة أبو حمدية.

وتجمهر المئات من أبناء الحركة في منطقة السرايا وسط مدينة غزة، وأشعلوا الشموع حداداً على روح الشهيد حمدية، ونددوا بجرائم الاحتلال الإسرائيلي بحق أسرانا، التي تجري على مسمع ومرأى المجتمع الدولي، محملين إسرائيل المسؤولية الكاملة عن استشهاد أبو حمدية، بسبب سياسة الإهمال الطبي التي تتبعها بحق الأسرى.

ودعوا إلى تحرك دولي سريع لإطلاق سراح جميع الأسرى، وإنقاذ حياة المرضى والمضربين منهم عن الطعام قبل فوات الأوان.

ونعت حركة 'فتــح' في قطاع غزة الشهيد أبو حمدية، مدينةً وبشدة استمرار سياسة الإهمال الطبيّ المُتعمد التي تمارسها إدارة سجون الاحتلال بحق الأسرى.

ودعت إلى ضرورة التنفيذ الفوريّ للقرار الذي تبنته منظمة الصحة العالمية بشأن تشكيل لجنة تقصي حقائق حول الأوضاع الصحية للأسرى، وقرار البرلمان الأوروبيّ بإرسال بعثة تقصي حقائق برلمانية حول ظروف الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيليّ.

وأكدت تواصل جهودها ونضالها الدؤوب من أجل الإفراج عن جميع الأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الإسرائيلي دون قيد أو شرط أو تمييز.

ـ

انشر عبر