شريط الأخبار

بعد استشهاد ابو حمدية..السلطة تمنح فرص لجهود استئناف المفاوضات

05:45 - 02 تشرين أول / أبريل 2013

رام الله - فلسطين اليوم

قال نبيل أبو ردينه الناطق الرسمي باسم حركة فتح إن اللجنة المركزية مع إعطاء فرصة جديدة للجهود الدولية المبذولة لكسر الجمود الحاصل في عملية السلام، لفترة محددة، وفي حال استمرار إسرائيل في إفشال هذه الجهود فإننا سنتوجه للمنظمات الدولية.

ياتي ذلك خلال اجتماع اللجنة المركزية لحركة فتح الثلاثاء برئاسة الرئيس محمود عباس، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله.

وأكد أن اللجنة المركزية جددت تأكيد الموقف الفلسطينى الثابت المتعلق بقضية استئناف مفاوضات السلام مع إسرائيل، الداعى إلى وقف الاستيطان وتثبيت مرجعيات عملية السلام القائمة على أساس حل الدولتين عام 1967، والإفراج عن الأسرى الفلسطينيين خاصة الذين اعتقلوا قبل توقيع اتفاق أوسلو.

وأضاف أبو ردينة "فى حال استمرار إسرائيل فى إفشال هذه الجهود فإننا سنتوجه للمنظمات الدولية".

وكان الرئيس الأمريكى باراك أوباما الذى زار إسرائيل والضفة الغربية فى العشرين من الشهر الماضى أعلن أن بلاده ستستأنف جهودها من أجل عودة الجانبين الفلسطينى والإسرائيلى لمفاوضات السلام المباشرة.

انشر عبر