شريط الأخبار

الجنوبية تهدد.. مدمرة أميركية قرب سواحل كوريا الشمالية

08:39 - 02 تموز / أبريل 2013

وكالات - فلسطين اليوم

أعلن مسؤول في البنتاغون أمس الاثنين أن الولايات المتحدة نشرت مدمرة قرب سواحل كوريا الشمالية قادرة على اعتراض صواريخ، في خطوة جديدة للجيش الأميركي في مواجهة نظام بيونغ يانغ.

وقال هذا المسؤول الذي طلب عدم كشف هويته أن المدمرة "يو اس اس فيتزجيرالد" التي كانت أبحرت أخيرا إلى كوريا الجنوبية للمشاركة في مناورات عسكرية، تم إرسالها إلى جنوب غربي شبه الجزيرة الكورية بدل أن ترسو في احد مرافئ اليابان.

ووصف المسؤول هذه الخطوة بأنها "وقائية"، لافتا إلى أنها تتيح توفير "عدد اكبر من الخيارات على صعيد الصواريخ الدفاعية إذا أصبح ذلك ضروريا".

وفي وقت سابق أمس، أعلنت الولايات المتحدة أنها نشرت مقاتلتي شبح من طراز "أف 22" في إطار المناورات الأميركية - الكورية الجنوبية التي تجرى على خلفية التوتر الشديد في شبه الجزيرة الكورية.

كذلك، قامت قاذفات من طراز "بي 52" وقاذفات شبح "بي 2" بطلعات تدريبية فوق كوريا الجنوبية في الأيام الأخيرة، ما آثار غضب بيونغ يانغ.

ومن جانبه هددت باك جون هاي رئيسة كوريا الجنوبية أمس الاثنين برد سريع من جانب بلادها إذا شنت كوريا الشمالية أي هجوم على أراضيها مع تصاعد التوتر في شبه الجزيرة الكورية وسط تصريحات صاخبة من بيونغ يانغ ونشر طائرات أميركية مقاتلة لا يرصدها الرادار.

وتقول كوريا الشمالية إن المنطقة على وشك خوض حرب نووية بعد أن فرضت الأمم المتحدة عقوبات على الدولة الشيوعية المنعزلة بسبب تجربتها النووية في شباط/ فبراير وبعد سلسلة من التدريبات العسكرية المشتركة بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية والتي أظهرت استعراضا نادرا للقوة الجوية الأميركية.

انشر عبر