شريط الأخبار

"محمود" وقع في الفخ والسبب كذبة إبريل

12:00 - 01 حزيران / أبريل 2013

غزة-خاص - فلسطين اليوم

في مثل هذا اليوم "الأول من إبريل" يتبع العديد من المواطنين أسلوب جديداً لإدخال الفرحة والبسمة وربما إدخال الحزن الشديد الذي يؤدي لإحداث جلطات دماغية والموت قد تكون لأعز أصدقائهم وأحبابهم بسبب "كذبة ابريل".

هذه العادة السيئة المنتشرة في كافة أرجاء العالم تخطت حدود المعقول وأصبح الناس يكذبون في كافة الأمور الحياتية والخاصة .. وانتشرت عبر موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك العديد من المواقف الكاذبة التي تُسيء للشخص نفسه .. وأعلن عدد من المواطنين عبر صفحاتهم الخاصة :"أنهم لن يصدقوا أصدقائهم حتى نهاية الأسبوع الأول من نيسان حتى لو كانت كذبتهم صادقة".

فرغم الظروف الحالكة التي يمر بها سكان قطاع غزة , الا أن شبابها فضلوا التخفيف عن انفسهم بإستعمال كذبة نيسان , والخروج من الظروف الاقتصادية دون الاكتراث لما قد تحدثة من ازمات بينهم....

المواطن محمود قال لمراسل "فلسطين اليوم الإخبارية"، :" استفقت من النوم في ساعة مبكرة جداً على جرس الجوال إذ بصديقي "حسن" يتصل فاستغربت وقلت يا ترى ماذا يريد في هذا الوقت المبكر وقال لي أن اسمي وصل لشركة جوجل وأصبح لي عمل خاص في تلك الشركة وأنا أعمل وأراسل الشركة منذ عدة سنوات صدًقت الخبر واستيقظت فرحاً".

وأضاف محمود لمراسلنا :" بعد أن دخلت الفرحة في قلبي وقلب زوجتي وعائلتي أعاد حسن الاتصال وأكد لي أنها كذبة نيسان فاستغربت ، وتحولت أمام زوجتي وأهلي لأضحوكة ، وأقسمت بالله ألا أصدق أي شيء من أصدقائي حتى نهاية الأسبوع الأول من نيسان".

الأخصائي النفسي محمود صيام أكد لإذاعة صوت القدس ، أن كذبة نيسان لا ترتبط بعوامل نفسية بل هي تهدف للمزاح وإدخال الفرحة ولكن على الشخص (الكاذب) أن يختار كذبة لا تُحدث مشاكل بين المواطنين.

وقال صيام، :"الناس تتفاوت في عقولها وفي توجهاتها هناك الكثير من المواطنين (الكاذبين) في هذا اليوم يكذبون على أناس لها السكري والضغط مما يزيد الطين بلة لذلك على الناس أن تختار كذبة مناسبة لإدخال الفرحة والبسمة ولا تؤثر على صحة المواطنين".

ما هي كذبة نيسان

وبدأت هذه العادة في فرنسا بعد تبني التقويم المعدل الذي وضعه شارل التاسع عام ‏ ‏1564 وكانت فرنسا أول دولة تعمل بهذا التقويم وحتى ذلك التاريخ كان الاحتفال بعيد ‏ ‏رأس السنة يبدأ في يوم 21 مارس وينتهي في الأول من أبريل بعد أن يتبادل الناس ‏‏هدايا عيد رأس السنة الجديدة ، وعندما تحول عيد رأس السنة إلى الأول من يناير ظل بعض الناس يحتفلون به في ‏ ‏الأول من أبريل كالعادة ومن ثم أطلق عليهم ضحايا أبريل وأصبحت عادة المزاح مع ‏ ‏الأصدقاء وذوي القربى في ذلك اليوم رائجة في فرنسا ومنها انتشرت إلى البلدان ‏الأخرى وانتشرت على نطاق واسع في إنجلترا بحلول القرن السابع عشر الميلادي ويطلق ‏‏على الضحية في فرنسا اسم السمكة وفي اسكتلندا نكتة أبريل وفي الوطن العربي كذبة نيسان.

كذب عالمية لعام 2013

ومن أهم الكذب العالمية لعام 2013 هي كذبة شركة يوتيوب التي أعلنت أمس وقف خدماتها أمام الناس كافة.

وكذبة شركة جوجل الأمريكية التي تحدثت عن أن كل من يضغط على شاشتها يشتم 15 مليون رائحة مختلفة.

انشر عبر