شريط الأخبار

الافراج بكفالة عن باسم يوسف مقدم البرنامج التلفزيوني الساخر

08:41 - 31 حزيران / مارس 2013

وكالات - فلسطين اليوم

اخلي سبيل مقدم البرنامج التلفزيوني المصري الساخر "البرنامج" باسم يوسف، الذي اتهم بالاساءة الى الرئيس محمد مرسي وللاسلام، الاحد لقاء كفالة وذلك بعد نحو خمس ساعات من الاستجواب.وقال مصدر قضائي ان يوسف الذي تم توقيفه السبت افرج عنه في انتظار نتائج التحقيق.واكد باسم يوسف في تصريح "تم الافراج عني مقابل كفالة بقيمة 15 الف جنيه (حوالى 1700 يورو) في ثلاث قضايا. وهناك قضية رابعة لم يتم تحديد موعد التحقيق فيها حتى الان".وكان باسم يوسف حضر صباح اليوم، الى النيابة العامة، ليتم استجوابه، اثر رفع شكاوى عدة بحقه، بسبب برنامجه الساخر، الذي ينتقد الرموز السياسية في البلاد، وعلى الاخص الرئيس المنتمي الى جماعة الاخوان المسلمين والاسلاميين.وواصل باسم يوسف صاحب برنامج "البرنامج" المستوحى من برنامج "ديلي شو" الاميركي، السخرية من السلطات لدى وصوله الى مقر النيابة.وشق طبيب القلب الذي تحول مقدم برامج ساخرا، طريقه بين جموع انصاره الذين قدموا لدعمه والصحافيين، معتمرا قبعة شبيهة بتلك التي ارتداها الرئيس مرسي، خلال موكب نظم على شرفه في جامعة بباكستان منتصف آذار/مارس.كما استمر في بث تعليقات ساخرة على الانترنت اثناء استجوابه. وكتب بهذا الصدد "الضباط والقضاة يريدون اخذ صور معي. ربما هذا هو سبب استدعائي؟".وقالت مصادر قضائية لوكالة فرانس برس: ان عددا من الشكاوى قد رفعت ضد يوسف بتهم اهانة الاسلام "لسخريته من شعائر الصلاة" في برنامجه واهانة الرئيس مرسي "بالسخرية من صورته في الخارج"، وانضم يوسف بذلك الى صفوف الصحافيين الذين استهدفتهم شكاوى بداعي التشهير بالرئيس.وحمل ازدياد الشكاوى المرفوعة ضد صحافيين على تنامي الشكوك في تعهد الرئيس المصري باحترام حرية التعبير، وهو المطلب الاساسي لثورة 25 يناير التي ادت الى سقوط الرئيس السابق حسني مبارك في 2011.واثار العدد الكبير من الشكاوى، ضد الصحافيين، مخاوف بشان احترام مرسي لحرية التعبير، التي كانت من المطالب الرئيسية للاتنفاضة الشعبية التي اطاحت بحسني مبارك.وافادت منظمة مراسلون بلا حدود "منذ انتخاب (الرئيس المصري) محمد مرسي شهد عدد القضايا ضد الصحافيين ارتفاعا كبيرا".

انشر عبر