شريط الأخبار

قلبه قد يتوقف في أي لحظة..الاحتلال يشكل لجنة طوارئ للإشراف على العيساوي

12:41 - 30 كانون أول / مارس 2013

وكالات - فلسطين اليوم


قال وزير شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع إن إدارة السجون الإسرائيلية شكلت مرجعية من قبل محامين وأطباء للإشراف المباشر على حالة الاسير سامر العيساوي الذي يدخل الشهر التاسع من إضرابه المفتوح عن الطعام ويقبع في مستشفى كابلان الإسرائيلي.

وأفاد قراقع، في تصريح صحفي، بأن هذه اللجنة هي لجنة طوارئ للتصرف واتخاذ القرار السريع وذلك على ضوء تقارير أطباء المستشفى الذين حذروا من أن قلب سامر العيساوي قد يتوقف في أية لحظة وأنه قد يطرأ تدهور مفاجئ وسريع على حالته الصحية بسبب تواصله بالإضراب.

وقال إن سامر العيساوي أصبح هيكل عظمي وأن من يراه يستطيع أن يرى عظام جسمه واضحة بعد هبوط وزنه إلى 40 كغم.

وكشف قراقع أن اتصالات مكثفة جرت من قبل الحكومة الفلسطينية مع الجانب الإسرائيلي لإنقاذ حياته والإفراج عنه محملا حكومة إسرائيل المسؤولية عن حياة وصحة العيساوي.

وكانت طبيبة مستشفى كابلان قد أفادت أن نبضات القلب لدى الأسير العيساوي وصلت إلى 28 و'هذا يدل على تدهور خطير بحالته الصحية وأن قلبه قد يتوقف في أية لحظة'.

 

وأظهرت تقارير الأطباء أن الأسير العيساوي يعاني أيضا من فقر الدم ونزول السكر ويمر في حالات غيبوبة، وآلام حادة في جميع أنحاء جسمه خاصة الكلى والبصر.

 

وقد رفض سامر العيساوي عرض الإبعاد إلى خارج الوطن، مصرا على الحرية إلى مسقط رأسه بالقدس، ومعتبرا أن اعتقاله وإعادة محكمته 'غير قانونية ولا تستند إلى روح العدالة الإنسانية'.

انشر عبر