شريط الأخبار

مسؤولون أمنيون "إسرائيليون": بإمكان إيران صنع قنبلة نووية الصيف المقبل

01:58 - 29 تموز / مارس 2013

تل أبيب- (يو بي اي) - فلسطين اليوم

قال مسؤولون أمنيون "إسرائيليون" إنه سيكون بإمكان إيران صنع قنبلة نووية في الصيف المقبل، وانتقدوا التفاهمات الأمريكية الإسرائيلية بالامتناع عن شن هجوم عسكري ضد إيران حتى نهاية العام الحالي.

ونقلت صحيفة (معاريف) الجمعة، عن المسؤولين الأمنيين الإسرائيليين قولهم، إن إيران ستتمكن من امتلاك قنبلة نووية خلال الفترة الواقعة ما بين شهري تموز/ يوليو وأيلول/ سبتمبر المقبلين، وذلك "في حال عدم التصدي" لها.

وفي الوقت نفسه انتقد المسؤولون الأمنيون التفاهمات التي توصّل إليها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو والرئيس الأمريكي باراك أوباما، خلال زيارة الأخير لإسرائيل الأسبوع الماضي، بشأن إيران وعدم شن إسرائيل هجوم عسكري ضدها من دون التنسيق مع الولايات المتحدة.

وقال المسؤولون الأمنيون إن "أوباما ومستشاريه كسبوا ود نتنياهو، لكنهم تهرّبوا من أي التزام بشن هجوم عسكري أمريكي على إيران إذا اقتضت الضرورة".

وأضافوا أن "العقوبات الدولية المفروضة على طهران لا تحقق أهدافها"، وأن "إيران لا تتأخر عن كوريا الشمالية التي يُعتقد بأنها أصبحت تملك القدرات النووية الفعلية".

وكان أوباما قد صرّح في إسرائيل أنه ينبغي منح فرصة للخطوات الدبلوماسية حيال إيران حول برنامجها النووي، معتبراً أن إيران لن تمتلك سلاحاً نووياً قبل حلول العام المقبل، هذا في حال قررت صنع سلاح نووي.

وفي السياق، قالت صحيفة (يديعوت أحرونوت) الجمعة، إن وزارة المالية الإسرائيلية تطالب بتقليص ميزانية الأمن على ضوء ابتعاد إمكانية شن هجوم عسكري إسرائيلي منفرد ضد إيران.

انشر عبر