شريط الأخبار

مستشفى ميداني إسرائيلي بالجولان لعلاج جرحى سوريا

11:20 - 28 تموز / مارس 2013

وكالات - فلسطين اليوم

قالت وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم الخميس، إن الجيش الإسرائيلي انتهى من إقامة مستشفى ميداني في منطقة الجولان المحتلة لعلاج الجرحى السوريين بدلا من نقلهم إلى مستشفيات داخل إسرائيل.

وذكرت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية أن المستشفى أقيم في معسكر تابع للجيش الإسرائيلي، شمال هضبة الجولان، مشيرة إلى أن "الخطوة جاءت بعد وصول العديد من الجرحى السوريين إلى الشريط الحدودي سعيًا لتلقي العلاج".

وتوفي، في وقت سابق اليوم، أحد جريحين سوريين لجآ إلى الجولان المحتل (جنوبي سوريا) بعد إصابتهما في معارك داخل الأراضي السورية حيث نقلا من قبل جنود الاحتلال إلى مستشفى "نهاريا" شمال إسرائيل، بحسب صحف إسرائيلية.

وفي السياق ذاته، قال مصدر عسكري لموقع "ديبكا"، المقرب من الاستخبارات الإسرائيلية، إن الأوضاع على الحدود السورية "تزداد تعقيدا"، مشيرًا إلى أن "الأمور مرشحة لمزيد من التدهور خاصة في ظل عدم قدرة أي طرف على حسم المعركة".

يذكر أن الجيش الإسرائيلي قام خلال الأسبوع الماضي بتدريب وحدات من الاحتياط على القتال في ظروف تشابه المواجهة مع حزب الله والجيش السوري "تحسبًا لأي تطور في المستقبل"، بحسب صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية.

وأعلن الجيش الإسرائيلي أكثر من مرة أنه "لا يعتزم فتح الحدود مع سوريا أمام الفارين من المعارك خشية تحول المنطقة إلى ملاذ كبير للفارين كما هو الحال في تركيا ولبنان".

انشر عبر