شريط الأخبار

الرئيس مرسي يدعو لاتمام المصالحة في أسرع وقت

06:46 - 26 تموز / مارس 2013

وكالات - فلسطين اليوم

انطلقت مساء الثلاثاء، أعمال الجلسة المسائية للقمة العربية في دورتها العادية الرابعة والعشرين في العاصمة القطرية الدوحة.

وفي مستهل أعمال الجلسة، دعا الرئيس المصري محمد مرسي، إلى تعزيز العمل العربي المشترك لضمان التوصل لتسوية عادلة وشاملة للصراع الفلسطيني الإسرائيلي، من خلال العمل على مواجهة سياسات الاستيطان غير المشروع في الأراضي الفلسطينية، واستمرار سياسات تغيير هوية القدس، وهي الإجراءات التي تهدد أكثر من أي وقت مضى إمكانية قيام دولة فلسطين مترابطة ومستقلة.

كما دعا إلى ضرورة العمل لإتمام المصالحة الفلسطينية في أسرع وقت، وتذليل ما تبقى من عقبات تحول دون تحقيق المصالحة ووحدة الصف الفلسطيني، وهو الأمر الذي لم تدخر مصر جهدا من أجله باعتباره غاية نبيلة لضمان حصول الشعب الفلسطيني على كامل حقوقه كما يقرر هو نفسه.

وطالب مرسي القادة العرب بالوفاء بما التزموا به من دعم سياسي ومعنوي ومادي للشعب الفلسطيني حتى يفي المسؤولون عنهم بالتزاماتهم تجاه مواطنيهم ومواجهة الضغوط، والسعي بجد على إنهاء الحصار المفروض على قطاع غزة وسكانه، إذ لا يمكن أن نقبل باستمرار هذا الحصار الجائر.

من جانبه، قال أمير الكويت صباح الأحمد الصباح إن النجاح في حصول فلسطين على اعتراف دولي في الأمم المتحدة يتطلب منا مضاعفة الجهود لدعوة المنظمة الدولية والرباعية الدولية والأطراف المعنية للاطلاع بمسؤولياتهم تجاه عملية السلام في الشرق الأوسط، وتحقيق تقدم في العملية السلمية والضغط على إسرائيل للانصياع لقرارات الأمم المتحدة، ووقف الاستيطان، وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف، وفق مبدأ الأرض مقابل السلام، والمبادرة العربية، ولا يفوتني التأكيد على ضرورة توحيد الأخوة الفلسطينيين صفوفهم وأن يضعوا خلافاتهم جانبا حتى يتمكنوا من التوجه يدا واحدة لإقامة الدولة الفلسطينية.

انشر عبر