شريط الأخبار

"الأوقاف" تتعاون مع الداخلية لمواجهة التخابر

04:00 - 26 حزيران / مارس 2013

غزة - فلسطين اليوم

أكد وزير الأوقاف والشؤون الدينية في الحكومة الفلسطينية بغزة، د. إسماعيل رضوان، أن حملة مكافحة التخابر التي أطلقتها وزارة الداخلية والأمن الوطني  في الثاني عشر من مارس آذار الجاري هي حملة رائدة استطاعت وزارة الداخلية من خلالها تحقيق انجازات على أرض الواقع تمثلت في اجتثاث هذه "الآفة الخبيثة" وفق رؤية أمنية ونفسية وإصلاحية.

وقال رضوان لموقع الداخلية: "نحن نثمن عالياً هذا الجهد المبذول من وزارة الداخلية ونقدر مثل هذه الحملات التي من شأنها أن تقلل من تأثير هذه الآفة الخطيرة على المجتمع الفلسطيني".

وأضاف "ما توصلت إليه وزارة الداخلية من خدمات في الشقين المدني والعسكري يعتبر مفخرة للحكومة الفلسطينية ولأبناء الشعب الفلسطيني ومقاومته الباسلة، لأنها تقف درعاً واقياً لحماية الوطن والمواطن ".

وأوضح أن وزارة الأوقاف تتعاون مع وزارة الداخلية في إنجاح حملة مواجهة التخابر من خلال البرامج المشتركة سواء على صعيد الندوات والخُطب المنبرية أو دروس الوعظ والإرشاد.

وبيّن أنه تم عقد اجتماعات عدة مع الخطباء والوعاظ لتوجيههم إلى ضرورة الالتزام بدفع إنجاح الحملة من خلال التوعية والارشاد وتكثيف.

واستدرك: "وزارة الداخلية لن تقف وحدها في الميدان لمكافحة هذه الظاهرة، بل ستقف وزارة الأوقاف عند مسئولياتها وتقوم بواجبها لتبصير وإرشاد القطاعات والشرائح كافة في مجتمعنا من خلال خطباء المساجد والعلماء والوعاظ وقادة الفكر، وسنواصل جهودنا بإرادة لرد كيد الأعداء إلى نحورهم".

انشر عبر