شريط الأخبار

حركة الجهاد الاسلامي تدين جريمة اغتيال الشيخ البوطي

05:35 - 22 تشرين أول / مارس 2013

غزة - فلسطين اليوم

نعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين الشيخ العلامة الدكتور محمد سعيد رمضان البوطي الذي استشهد في تفجير مع ثلة من المؤمنين في جامع الإيمان بدمشق.

واستنكر حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين وادانت بشدة الجريمة النكراء باغتيال الشيخ الدكتور محمد سعيد رمضان البوطي في التفجير الذي استهدف مسجد الإيمان بدمشق، وراح ضحيته العشرات من المؤمنين الأبرياء، وعلى رأسهم العلامة البوطي الذي نحسبه شهيدا في جنات الخلد ان شاء الله.

وأكدت الجهاد الإسلامي في بيان لها وصل مراسلنا نسخة عنه ان استهداف بيوت الله وعلماء المسلمين بهذه الطريقة البشعة لهي جريمة منكرة، تستهدف كل معاني الإنسانية والرحمة التي يمثلها ديننا الحنيف. فمهما كانت مواقف الشيخ البوطي، ومهما اختلف الناس حول آرائه واجتهاداته، فلن يخالف أحد في أنه قد أفنى عمره في خدمة الإسلام والمسلمين، وأن فقده خسارة كبيرة، ليس لسوريا فحسب، بل للأمة الإسلامية جمعاء.

وكان البوطي وحفيده ونحو 40 آخرين قد استشهدوا أثناء إلقائه درساً دينياً في مسجد الايمان بدمشق بفعل تفجير استهدف المسجد.

انشر عبر