شريط الأخبار

إجراءات أمنية مشددة قبيل وصول أوباما إلى بيت لحم

09:52 - 22 حزيران / مارس 2013

وكالات - فلسطين اليوم

فرض أمن الرئاسة الفلسطينية وأجهزة الأمن المختلفة إجراءات مشددة منذ الساعات الأولى لصباح اليوم الجمعة في مدينة بيت لحم جنوب الضفة الغربية قبيل وصل الرئيس الأمريكي باراك أوباما قادما من مدينة القدس لزيارة كنيسة المهد.

ومن المقرر أن تهبط مروحية أوباما ظهر اليوم في بيت لحم، لينتقل مباشرة مع موكبه إلى كنيسة المهد، حيث يستقبله نظيره الفلسطيني محمود عباس على مدخل الكنيسة ليتجولا داخلها لنصف الساعة.

ووفقا لقسم الإعلام في مكتب الرئيس الفلسطيني، سيلتقي أوباما 25 طفلا مسيحيا لبضعة دقائق قبل أن يغادر المدينة.

ومنذ ساعات الصباح الأولى وصل الوفد المرافق للرئيس أوباما، وانتشرت قوة أمنية أمريكية قرب  كنيسة المهد وفي الشوارع التي سيمر منها الموكب.

وأعلنت محافظة بيت لحم عن مربع أمني في المدينة، يمتد من مقر المقاطعة (الخاصة بالرئاسة الفلسطينية في مدينة رام الله بالضفة الغربية) وحتى كنيسة المهد، بحيث يحظر على المواطنين التنقل وفتح المحال التجارية منذ الساعة الحادية عشر وحتى الثالثة عصرا.

في المقابل، دعت قوى وفصائل ومجموعات شبابية فلسطينية إلى التظاهر اليوم ضد زيارة أوباما، التي يعتبرونها "غير مقبولة جراء انحيازه لإسرائيل"، على حد قولهم.

وسيغادر الرئيس الأمريكي، كما هو مقرر، إلى المملكة الأردنية، حيث سيلتقي مساء الجمعة العاهل الأردني عبد الله الثاني. 

وسيزور أوباما مدينة البتراء التاريخية السبت، ثم يغادر عائدا إلى الولايات المتحدة، منهيا جولة قصيرة بدأها في إسرائيل الأربعاء الماضي.

انشر عبر