شريط الأخبار

نشطاء يقيمون حي أحفاد يونس قباله قرية باب الشمس شرق القدس

12:35 - 20 تموز / مارس 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

شرع المئات من الشباب الفلسطيني ببناء قرية فلسطينية جديدة على أراضي مدينة القدس المحتلة، ما بين بلدتي العيزرية وأبو ديس مقابل قرية باب الشمس والتي تم بنائها وإخلائها من قبل الاحتلال في يناير الفائت.
وكانت اللجان الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان دعت لبناء هذه القرية كخطوة احتجاجية على زيارة الرئيس أوباما للمنطقة، ورفضا لأي عملية سلام مستقبلية لا توقف الاستيطان في الضفة الغربية ومدينة القدس على وجه التحديد.
وأطلق المنظمون على القرية، والتي تقع إلى الشرق من مدينة القدس المحتلة أسم أحفاد يونس، وهي أراضي مصادرة من قريتي أبوديس والعيزرية لصالح مخطط E1 الاستيطاني والذي يعتبر جزءا من مخطط ضم القدس الاستيطاني والذي وضعت معالمه في التسعينات.
وتقع القرية أيضا بالقرب من مستوطنة معاليه أدوميم والتي تتربع على مشارف مدينة القدس، والتي تعتبر من أكبر المستوطنات في القدس المحتلة وفي الضفة الغربية عموما.
وبحسب المنظمون فإن الاسم مستمد من الشخصية الرئيسية في رواية باب الشمس للروائي اللبناني "إلياس خوري" يونس أبن قرية دير الأسد في الجليل الفلسطيني.

انشر عبر