شريط الأخبار

بعد استشهاد صحفي فلسطيني..أوباما متهم بالقتل في رام الله

11:28 - 20 تشرين أول / مارس 2013

رام الله - فلسطين اليوم

تقدم التجمع الإعلامي الديمقراطي صباح اليوم الأربعاء، بدعوة للنائب العام الفلسطيني في رام الله ضد الرئيس الأمريكي باراك أوباما، بصفته مسؤولاً مباشراً عن مقتل الصحافي مازن دعنه بالسلاح الأمريكي في العراق في العام 2003.
وقال ممثل التجمع الصحافي عمر نزال أن هذه الدعوة قدمت باسم عائلة الشهيد الصحافي دعنه، من مدينة الخليل، ضد أوباما بصفته القائد العام للقوات المسلحة الأمريكية والمسؤولة عن مقتله أثناء تغطيته للحرب في العراق.
وقال نزال إن لدى طاقم المحامين والعائلة من الدلائل ما يثبت أن الصحافي "مازن دعنه" قد تم قتله بطريقة العمد، وبالتالي نتقدم بالشكوى أمام القضاء الفلسطيني المخول باتخاذ كافة الإجراءات القانونية.
وأوضح نزال أن الشكوى تقدم باسم عائلة الشهيد وزوجته تحديدا، بدعم من التجمع الصحافي الديمقراطي، وسيترافع فيها نخبة من المحامين في منظمة "محامون من أجل الإنسانية.
من جهته قال المحامي مهند كراجه، من منظمة محامون من اجل الإنسانية، أن الشكوى هي القتل العمد بالافتراض خلافا للمادة 326 من قانون العقوبات الفلسطيني النافذ، واستنادا للمادة القانونية في القانون الأساسي بحماية الفلسطينيين إينما وجدواـ.
وقال كراجه ان كافة المعلومات التي تمكنوا من جمعها تشير بوضوح إلى تورط القوات الأمريكية بمقلته، مشددا على أن التحقيقات السابقة أظهرت اعتراف الجندي الأمريكي ومسؤوليته في حينه عن مقل الصحافي الفلسطيني عن طريق العمد.

انشر عبر