شريط الأخبار

غزة: مقتل طفلة بعيار ناري وإصابة شاب برصاص ملثمين وأربعة في شجار عائلي

08:31 - 20 حزيران / مارس 2013

غزة - فلسطين اليوم


طالب مركز الميزان والمركز الفلسطيني لحقوق الإنسان الحكومة بغزة، والنيابة العامة وكافة الجهات المختصة التابعة لها بملاحقة مقترفي جرائم الاعتداء على المواطنين باستخدام السلاح وإلقاء القبض عليهم وتقديمهم للعدالة حتى ينالوا جزائهم.
وشدد المركز، على أهمية اتخاذ إجراءات قانونية لوقفها، واعتبرا أن هذه الجرائم وغيرها التي ترتكب في قطاع غزة تندرج ضمن حالة فوضى انتشار السلاح من جهة، والاعتداء على سيادة القانون في الأرض الفلسطينية من جهة أخرى.
وأكدت مصادر شرطية وأمنية أن الطفلة شروق علاء عوض (14 عاماً) توفيت، مساء أول من أمس، في غرفة العناية المركزة بمستشفى دار الشفاء بمدينة غزة متأثرة بجروحها البالغة الخطورة، من جراء إصابتها في التاسع من الشهر الجاري بعيار ناري في الرأس.
وأضافت المصادر في تقرير صحفي، أن التحقيقات الميدانية أفادت بأن الطفلة أصيبت بعيار ناري في الرأس جراء عبث أحد أفراد عائلتها بالسلاح في منزلها الكائن بمخيم جباليا، وأن الشرطة فتحت تحقيقاً في الحادث لمعرفة ظروفه وملابساته.
وفي حادث آخر وقع في مخيم النصيرات في محافظة وسط القطاع أطلق مسلحان ملثمان النار، مساء أول من أمس، صوب الشاب أحمد محمد نشبت (26 عاماً) من بندقية آلية من نوع (كلاشنكوف)، ما أدى إلى إصابته بعيارين ناريين أحدهما في اليد اليسرى والآخر في الجهة اليسرى من البطن، بينما كان يجلس بالقرب من منزله.
وفي حادث ثالث أصيب، أول من أمس، أربعة مواطنين من عائلة عياد بينهم طفلان من جراء استخدام السلاح الناري بعد تطور شجار وقع بين أفراد العائلة في حي الشجاعية شرق مدينة غزة.
وقال المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان إن ذلك أدى إلى إصابة أربعة أفراد من العائلة هم جلال حمدي عياد (12 عاماً) وأصيب بعيار ناري في القدمين، وسلامة منصور عياد (15 عاماً) وأصيب بعيار ناري في القدم اليسرى، ومحمود نوفل عياد (22 عاماً) وأصيب بعيار ناري في الصدر، ووصفت المصادر الطبية جروحه بالخطيرة، وشقيقه عاهد نوفل عياد (35 عاماً) وأصيب بعيار ناري في الفخذ الأيمن.
وكانت الشرطة الفلسطينية بغزة، حضرت على الفور إلى المكان، وفتحت تحقيقاً في الحادث، واعتقلت عدداً من أفراد العائلة.
يُذكر أنه كانت قتلت في الأسبوع الأول من الشهر الجاري المواطنة (م.ع) على أيدي أحد أقاربها في حي الشيخ رضوان بمدينة غزة على خلفية ما يسمى بقضايا (شرف العائلة)، كما قتل الشاب محمد أشرف شريم (20 عاماً) من سكان شارع الجلاء بمدينة غزة جراء إصابته بعيار ناري في الخاصرة على يد شقيقته.

انشر عبر