شريط الأخبار

أنباء عن صفقة لإبعاد الشراونة 10 سنوات إلى قطاع غزة

03:03 - 17 تموز / مارس 2013

نابلس - فلسطين اليوم

كشفت مؤسسة التضامن لحقوق الإنسان عن وجود صفقة تقضي بإبعاد الأسير أيمن شروانه إلى قطاع غزة لمدة (10 سنوات) مقابل وقف إضرابه عن الطعام.

وذكرت محامية الأسير شراونه أحلام حداد في تصريحات خاصة للتضامن أن صفقة الإبعاد هذه تمت بين المحامي جواد بولص والنيابة "الإسرائيلية" وبعد موافقة شروانه، وذلك حسب ما أبلغها به بولص الذي طلب منها أيضا وقف الإجراءات القانونية التي تقوم بها في محكمة عوفر.

وأكدت المحامية حداد على رفضها لهذه الصفقة خاصة بعد مجيئها قبل يوم واحد من انعقاد جلسة محاكمة شروانه التي كانت مقررة غدٍ الاثنين (18/3/2013) في محكمة عوفر، والتي كان من المقرر أن تقول المحكمة كلمتها الأخيرة بقضية شراونه.

وأشارت حداد إلى أن فكرة الإبعاد مرفوضة جملة وتفصيلا خاصة بعد الإضراب الطويل الذي خاضه شراونه ووصل القضية إلى محطتها الأخيرة، لافتة إلى أن عرض الإبعاد كان قائما منذ بداية الإضراب.

وذكرت أن الاحتلال يرفض السماح لها بزيارة شروانه في مستشفى سوروكا للتأكد من فحوى هذه الصفقة والاطلاع على تفاصيلها، كما أن أهل الأسير أيضا ليس لديهم أدنى فكرة عن هذه الصفقة، وأكدت حداد على أن الحل الوحيد لقضية شراونه هو الإفراج عنه إلى بيته فقط.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلية قد أعادت اعتقال شراونه بعد أشهر من الإفراج عنه في إطار صفقة شاليط وطلبت بعودة الحكم السابق بحقه (28 عاما)، هو الأمر الذي دفعه لخوض إضراب مفتوح عن الطعام استمر لأكثر من (250 يوما).

انشر عبر