شريط الأخبار

فتح: نتائج التحقيق في الاعتداء على "عبيد" ستعلن حال توفرها

08:53 - 17 كانون أول / مارس 2013

غزة - فلسطين اليوم



طالب دياب اللوح عضو قيادة حركة فتح في قطاع غزة والناطق باسمها بعدم ترديد أو الاستماع إلى أي تفسيرات أو أقاويل عن عملية إطلاق النار التي تعرض لها القيادي في الحركة جمال عبيد.
ورفض اللوح، ما يتردد عن أن الاعتداء داخلي، مؤكداً أهمية عدم الاستماع إلى أي تفسيرات تسبق نتائج لجنة التحقيق.
وقال، إن أي تفسيرات تسبق لجنة التحقيق في غير محلها ولا تفيد التحقيق الذي بدأته حركة فتح، محذراً عن محاولات حرف التحقيق عن مساره.
وأشار اللوح لـ"الأيام"، إلى أن حركة فتح والجهات المعنية شكلت لجنة للتحقيق وسيتم الإعلان عما سيتمخض عن التحقيق، داعياً إلى عدم إطلاق التفسيرات.
وشدد على أن ما تعرض له عبيد عمل خطير جداً من شأنه أن يمس أمن المواطن الفلسطيني وأمن الوطن، مؤكداً استعداد حركة فتح لصون أمن المواطن والوطن.
وعن استعداد حركة فتح للتعاون مع الأجهزة الأمنية في غزة للوصول إلى الفاعلين قال اللوح، إن هذا لا يحتاج إلى تعاون وعليها أن تقوم بمسؤوليتها، ودعا الجميع إلى صيانة أمن المواطن والبلد، منوهاً إلى أن هذه الأجهزة الأمنية استمعت إلى عبيد وأخذت أقواله.
وأشار إلى عدم وجود أي مؤشرات عن سير عملية التحقيق الداخلي الذي تجريه حركة فتح، وأكد عدم وجود سقف زمني للإعلان عن نتائج التحقيق، مضيفاً، إنه بمجرد التوصل إلى نتائج معينة سيتم الإعلان عنها فوراً.
يُشار إلى أن مجهولين أطلقوا النار ظهر أول من أمس الجمعة على القيادي عبيد وهو خارج من أداء صلاة الجمعة من المسجد في مخيم جباليا شمال قطاع غزة وأصابوه في قدميه إصابة متوسطة، وهذا هو الاعتداء الثاني الذي يتعرض له قيادي في حركة فتح منذ الاعتداء الأول الذي تعرض له القيادي في "فتح" الدكتور يحيى رباح ولم تعلن حتى الآن نتائج التحقيق بشأنه.

انشر عبر