شريط الأخبار

نادي الأسير يطالب بالتدخل لإنقاذ حياة الأسير مصباح

03:59 - 16 كانون أول / مارس 2013


طالب نادي الأسير في محافظة جنين، كافة المؤسسات الحقوقية والدولية وعلى رأسها الصليب الأحمر بالتدخل الفوري والعاجل لإنقاذ حياة الأسير خليل مصباح، والمعتقل في سجون الاحتلال منذ ما يزيد عن الـ11 عاما، والموجود في سجن رامون والمحكوم بالسجن لمدة 28 سنة، ويعاني من التهابات حادة في الأمعاء الغليظة والأوعية الدموية منذ عدة سنوات.

وأوضح مدير نادي الأسير راغب أبو دياك أنه وحسب تقرير المحامي فإن الأسير مصباح أجريت له فحوصات وتقرر إجراء عملية قسطرة له إلا ان العملية لم تنجح وأعيدت المحاولة من خلال وريد اليد وأجريت العملية بخصوص الأوعية الدموية في الرقبة.

وأبدى شقيق الأسير مصباح، ساري مصباح قلقه الشديد على شقيقه وخاصة أنه يعانى من حساسية من البنسلين وبالرغم من تحذيره لأطباء مستشفى "سوروكا" بعدم اعطائه حبوب الأسبرين إلا أن الأطباء اعطوه اياه بحجة تمييع الدم الأمر الذي سبب تراجعا في حالته الصحية حيث ظهر انتفاخ في جميع انحاء الجسم، ما أدى إلى اعادته الى مستشفى "سوروكا" على أثر ذلك.

وأضاف مصباح أنه وبالرغم من الحالة الصحية السيئة التي يعيشها شقيقه الأسير إلا أنه طيلة فترة مكوثه في المستشفى كان مكبل اليدين والرجلين.

واستصرخ مصباح المؤسسات القانونية والدولية ذات الشأن والاختصاص من أجل رفع شكوى على حكومة الاحتلال الإسرائيلي لدى المحاكم والهيئات الدولية وذلك بشأن سياسة الاهمال الطبي بحق الاسرى.

واعتبر نادي الأسير الفلسطيني في جنين أن ما تقوم به دولة الاحتلال من استمرار اعتقال المرضى يعتبر جريمة فإبقائهم في الأسر يهدد حياتهم في كل لحظة.

انشر عبر