شريط الأخبار

نتنياهو يعرض اليوم التشكيل الحكومي الجديد على بيرس

11:45 - 16 تشرين أول / مارس 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

 

ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أنه من المتوقع أن يصل رئيس الوزراء المكلف بنيامين نتنياهو مساء اليوم السبت، إلى "مقر رؤساء كيان العدو" ليبلغ الرئيس "شمعون بيرس" بإنجاز عملية تشكيل الائتلاف الحكومي الجديد برئاسته, وعرضه عليه, قبل عرضها على الكنيست يوم الاثنين المقبل.

وتتسم حكومة نتنياهو الجديدة بمزيد من التطرف مع تولي موشيه يعالون حقيبة الحرب, ونفتالي بينت ملف القدس, وأوري أرئيل حقيبة الإسكان, ولا يتوقع محللون أن تعمر هذه الحكومة طويلا, بسبب وجود معسكر قوي "بينت لابيد" يواجه نتنياهو داخل الحكومة وقد اضطر الأخير إلى تقديم عدة تنازلات أمام شريكيه الجديدين واذا استمرت حالة الجذب والشد فإنها حتما ستقود إلى أزمة تنفجر في أي وقت, وذلك إلى جانب احتمالات تعرض ليبرمان للمحاكمة وعدم قدرته على تولي منصب مهم في الحكومة وهذا يجعله أقل تمسكا بالحكومة, واستبعاد الحريديم.

وكان نتنياهو قد أشاد بالاتفاقات الائتلافية التي تم التوصل إليها بين الليكود وحزبي "هناك مستقبل" و"البيت اليهودي" وقال إن الحكومة الجديدة ستعمل من أجل جميع "مواطني إسرائيل". وحصل حزب ييش عاتيد على 5 حقائب وزارية بينها وزارة المالية التي ستسند إلى رئيس الحزب يائير لابيد. كما أسندت إلى هذا الحزب رئاسة لجنة شؤون استيعاب القادمين الجدد البرلمانية ولجنة الكنيست للنهوض بمكانة المرأة واللجنة الخاصة بمراجعات الجمهور. كما سيتم تعيين أحد نواب الحزب نائباً لوزير الرفاه.

وجاء في الاتفاقات الائتلافية أنه سيتم إلغاء وزارة الشؤون الإعلامية. وتم إسناد 3 حقائب وزارية إلى حزب البيت اليهودي وسيعين رئيسه نفتالي بينيت وزيراً للاقتصاد والتجارة كما سيرأس اللجنة الوزارية لشؤون غلاء المعيشة وتخفيف المركزية في المرافق الإقتصادية وتشجيع التنافسية. كما سيتم تعيين عضوين للحزب في منصبي نائب وزير الشؤون الدينية ونائب وزير التربية والتعليم. كما سيتولى الحزب رئاسة لجنة المالية البرلمانية.

ومن بين البنود التي تنص عليها الاتفاقات الائتلافية الجديدة وضع قيود على عدد أعضاء مجلس الوزراء لكي لا يتجاوز الثمانية عشر في الانتخابات المقبلة وذلك علاوة على رئيس الوزراء. كما لن يتم تعيين وزراء دولة ولن يتم تعيين أكثر من 4 نواب وزراء. وسيكون من الممكن تعديل هذا البند بعد الحصول على تأييد 70 نائباً في الكنيست فقط. وسيتم حجب الثقة عن الحكومة بأغلبية 65 عضواً في الكنيست فقط.

كما تقرر زيادة نسبة الحسم في الانتخابات إلى 4 بالمائة. وفي مجال التعليم تقرر أن يقوم وزير التربية والتعليم خلال فترة أقصاها 6 أشهر من تشكيل الحكومة الجديدة ببلورة منهج تعليمي للمواد الأساسية ينطبق على جميع التلاميذ في إسرائيل.

 

 

انشر عبر