شريط الأخبار

الضمير: الوضع الصحي للأسير الشراونة حرج جدا

03:51 - 14 كانون أول / مارس 2013

غزة - فلسطين اليوم


ذكرت 'مؤسسة الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان' اليوم الخميس، إن الوضع الصحي للأسير أيمن الشراونة المضرب عن الطعام منذ 57 يوما، أصبح حرجا جدا.

ونقلت المؤسسة عن المحامية أحلام حداد، التي تمثل الأسير شراونة أمام محاكم الاحتلال، أن ضابط الأمن في مستشفى 'سوروكا' الذي يقبع بها الأسير حاليا، بعث كتابا موجها من إدارة السجون إلى اللجنة العسكرية في سجن عوفر والتي سيمثل أمامها شراونة في الثامن عشر من الشهر الجاري، مفادها أن شراونة أصبح يعاني من وضع صحي حرج جدا، وأن نقله إلى محكمة عوفر قد يعرض حياته لخطر حقيقي.

وأضافت المحامية أن الكتاب مرفق بتقرير طبي حول الحالة الصحية للأسير، مفاده أن جهازه العصبي في حالة تدهور مستمرة، ويتعرض لنقص كبير في الوزن، وأنه لم يعد يشعر بساقه اليسرى، لذا وللمحافظة على حياة المعتقل تطلب إدارة السجون أن تتم الإجراءات القانونية في مستشفى سوروكا حيث يقبع الشراونة.

يذكر أن الشراونة (36 عاما) من بلدة دورا بالخليل، كان قد بدأ إضرابه عن الطعام بتاريخ 1/7/2012، رفضا لإعادة اعتقاله بموجب البند 186 من الأمر العسكري 1651 الذي يجيز للجنة عسكرية خاصة بـ'إلغاء الإفراج المبكر' للأسرى المفرج عنهم في صفقات التبادل، وهو ما يعني في حالة المعتقل شراونة إعادته لقضاء 28 عاما أخرى تبقت من حكمه السابق.

وكان شراونة أوقف إضرابه بعدما تعرض لخديعة من قبل استخبارات مصلحة السجون في نهاية شهر كانون الأول/ ديسمبر 2012، وعاود إضرابه بتاريخ 17 كانون الثاني/ يناير2013.

انشر عبر