شريط الأخبار

قريباً.. حزمة مشاريع جديدة للجنة القطرية لإعادة إعمار قطاع غزة

08:54 - 14 حزيران / مارس 2013

غزة - فلسطين اليوم


وصف السفير محمد العمادي رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار قطاع غزة وتيرة سير العمل في تنفيذ مشاريع المرحلة الأولى من مشاريع المنحة القطرية بالإيجابية داعياً المؤسسات والهيئات الرسمية ذات العلاقة لتذليل كافة العقبات التي تواجه شركات المقاولات المنفذة لهذه المشاريع.
واطلع العمادي فور وصوله أمس الى غزة عبر معبر رفح قادماً من قطر على آلية سير العمل في العديد من مشاريع الطرق التي يجري تنفيذها ضمن مشاريع المرحلة الأولى البالغ عددها خمسة وعشرين مشروعاً وبكلفة تزيد على اثنين وعشرين مليون دولار.
وحث العمادي شركات المقاولات والمكاتب الاستشارية على مراعاة تطوير جودة تنفيذ المشاريع والحفاظ على اجراء الفحوصات الدورية لمراحل العمل المختلفة مثمناً في ذات الوقت الجهود المبذولة في انجاز هذه المشاريع التي ستحدث نقلة نوعية في قطاع غزة على مستوى شبكة الطرق والمواصلات والبنية التحتية التني ستوفرها.
والتقى العمادي، أمس، يوسف أبو هويشل رئيس بلدية المغراقة وسط قطاع غزة عقب تفقده لمشروع الشارع المؤدي للبلدية الذي تم انجازه قبل اسبوعين من الفترة الزمنية المحددة للمشروع كما زار العمادي خمسة مشاريع طرق أخرى في مدينتي خان يونس وغزة.
وكانت اللجنة القطرية لإعادة اعمار قطاع غزة أطلقت في الثالث عشر من كانون الأول الماضي المرحلة الأولى من مشاريع المنحة القطرية لاعادة اعمار القطاع حيث ضمت هذه المرحلة خمسة وعشرين مشروعا، تم البدء الفعلي بتنفيذها منذ مطلع شهر كانون الثاني الماضي على ان يتم انجازها كلياً خلال فترة تتراوح ما بين ثلاثة اشهر وحتى ستة اشهر كحد أقصى بحسب حجم كل مشروع من هذه المشاريع.
ومن المتوقع ان تتسلم اللجنة مع نهاية الشهر الحالي سبعة مشاريع اخرى من الشركات المنفذة حيث إن آلية انجاز مشاريع الطرق تسير بوتيره متسارعة بعد ان انتهى منفذوها من إنجاز المرحلة الأصعب من مراحل الانشاء المتمثلة بتجهيزات البنية التحتية ذات العلاقة بتمديدات شبكات المياه والكهرباء والاتصالات.
وقدرت مصادر مطلعة أن مشاريع الطرق المذكورة الجاري تنفيذها بتمويل قطري والتي تصل فيها كلفة الإنفاق على تشغيل العمالة الى نسبة 25% من إجمالي كلفة تنفيذها ستوفر ما يزيد عن 12 ألف فرصة عمل مباشرة إضافة الى فرص العمل التي وفرتها هذه المرحلة لقطاعات مختلفة من المهن المساندة المرتبط نشاطها بحركة الاعمار ومنها قطاع النقل والصناعات المنتجة لمستلزمات قطاع الإنشاءات.
ومن المتوقع أن يعلن العمادي خلال الأسبوع المقبل عن إطلاق المرحلة الثانية من مشاريع المنحة القطرية التي ستشتمل على حزمة جديدة من مشاريع الطرق تشتمل على تنفيذ واحد وعشرين مشروعاً من مشاريع الطرق الداخلية التي تم فعلياً طرح عطاءاتها خلال الأيام القليلة الماضية، وستتوج هذه المرحلة بإطلاق احد أكبر مشاريع الطرق في قطاع غزة المتمثلة بمشروع شارع صلاح الدين حيث سيتم الأسبوع المقبل توقيع عقد تنفيذ المرحلة الأولى من هذا المشروع البالغ كلفته الإجمالية أكثر من ستين مليون دولار.

انشر عبر