شريط الأخبار

مدرسة بـالقرب من ميدان التحرر تتحول لوكر لتناول المواد المخدرة

08:37 - 14 تموز / مارس 2013

وكالات - فلسطين اليوم

قام عدد من الباعة الجائلين المتواجدين بميدان التحرير في الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس، بتناول بعض المواد المخدرة داخل مدرسة علي عبد اللطيف الإعدادية المتواجدة بميدان سيمون بوليفار وذلك بعد تأثر المبنى بالحريق الذي شب به نتيجة تبادل زجاجات المولوتوف والغازات المسيلة للدموع بين قوات الأمن والمتظاهرين خلال الاشتباكات.

و استغل الباعة الجائلين وعدد من متناولي المواد المخدرة تراجع قوات الأمن لمحيط السفارة الأمريكية وتوقف الاشتباكات، وقاموا بتناول المواد المخدرة داخل المبنى في حين بحث البعض الأخر منهم عن أي أجهزة أو متعلقات داخل المبنى لسرقته.

يذكر أن مدرسة علي عبد اللطيف الإعدادية الأثرية مغلقة منذ أكثر من3 سنوات دون وجود طلاب بها شهدت حريق فى أشجار المدرسة وتكسير فى زجاجات النوافذ وأيضا تأثرت مبانى المدرسة ببعض الحرائق.

انشر عبر