شريط الأخبار

"أوزيل".. فعل خيراً لكن بطريقة خاطئة

10:18 - 13 حزيران / مارس 2013

وكالات - فلسطين اليوم

أثار صانع ألعاب نادي ريال مدريد الإسباني، الدولي الألماني مسعود أوزيل، جدلاً واسعاً في الأوساط الرياضية الإسبانية، بين مستاء من التصرف الذي أقدم عليه اللاعب على هامش مباراة فريقه أمام مضيفه سيلتافيغو ضمن منافسات المرحلة 27 من الدوري الإسباني لكرة القدم برمي قميص أحد لاعبي الفريق المضيف، وبين مُدافع عنه.

واصطادت عدسات التلفزة لقطة لمتوسط ميدان الفريق الإسباني أثناء مغادرته لأرضية ملعب "بالايدوس"، حيث استبدل اللاعب التركي الأصل قميصه بقميص أحد لاعبي سيلتافيغو، قبل أن يُلقي به تجاه الجمهور أثناء مروره بالممر المؤدي إلى غرف خلع الملابس.

ووجّهت صحف إسبانية عدة، على رأسها صحيفة "ماركا"، انتقادات لاذعة للاعب خط وسط نادي ريال مدريد الإسباني مسعود أوزيل، بعد التصرف اللاأخلاقي الذي أقدم عليه تحت أنظار المدير الفني للفريق جوزيه مورينهو.

لكن قناة "كواترو" التلفزيونية دافعت عن "أوزيل"، إذ أشارت إلى أن لاعبي ريال مدريد قد قطعوا على أنفسهم وعداً قبيل بداية المباراة لمجموعة من الأطفال من جامعي الكرات بإهداء قمصانهم عقب نهاية المباراة، وهو ما حدث تماماً مع أوزيل وتشابي ألونسو.

وأكدت الصحيفة أن لاعب ريال مدريد رفض عدم الإيفاء بوعده للأطفال، حيث قام بإهدائهم قميص لاعب سيلتا فيغو الذي استبدله معه؛ وذلك في محاولة منه لرسم البسمة على وجوههم.

انشر عبر