شريط الأخبار

حماس: المساس "بقيادتنا" إعلان حرب سنواجهه بمعدات متطورة

05:10 - 13 حزيران / مارس 2013

غزة (خاص) - فلسطين اليوم

أكدت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" أن التصريحات والإنباء الإسرائيلية التي تواردتها وسائل الإعلام حول تنفيذ قيادتها مخططات لأسر جنود إسرائيليين تأتي ضمن مسلسل "تبرير قوات الاحتلال لجرائمها بحق القادة الفلسطينيين خاصة حركة "حماس"".

وقال مشير المصري  المتحدث باسم الحركة في تصريح خاص لـ"وكالة فلسطين اليوم الإخبارية" إن :"هذا التقرير الخاص بالشابك ضد القيادي فتحي حماد وزير الداخلية بغزة يأتي ضمن حملة إسرائيلية محمومة ضد قيادات الصف الأول للحركة والحكومة الشرعية بغزة".

وكانت صحيفة يديعوت احرنوت نقلت عن الشاباك الإسرائيلي "الأمن الداخلي" تقرير جاء فيه "ان وزير الداخلية في الحكومة المقالة التابعة لحركة حماس فتحي حماد متهم بقضايا تخطيط هجمات ضد أهداف إسرائيلية إضافة لتخطيه لعملية اسر لجنود إسرائيليين".

وحمل المصري العدو الإسرائيلي المسؤولية الكاملة ضد أي تصعيد أو استهداف قادة للمقاومة الفلسطينية أو خرق التهدئة المبرمة بين المقاومة الفلسطينية وكيان الاحتلال برعاية مصرية.

وأوضح المصري أن مساس الاحتلال بقيادات الحركة أو قادة المقاومة بالفصائل الأخرى يعد بمثابة إعلان حرب من قبل الكيان على القطاع ، وبداية لعدوان جديد مشيراً "أن حماس إلى جانب المقاومة ستواجهه ببسالة وبمعدات متطورة بسلاح الواثق بالله".

ولفت أن التصريحات التي يسوقها الاحتلال الإسرائيلي دليل جديد على هزيمته بحرب "حجارة السجيل" ودليل إفلاسه أمام المقاومة وقيادات الشعب الفلسطيني.

واختتم حديثه قائلاً :"إسرائيل جربت ومارست الاغتيال لقادة حماس والمقاومة الفلسطينية وهي سياسية أثبتت فشلها من جميع الجوانب على الصعيد الإسرائيلي وأثبتت أن دماء أولئك القادة نبراس يسير وراءه الملايين من عشاق الحرية والكرامة، وفي كل لحظة نتوقع الاستشهاد وهو أسمى أمانينا".

انشر عبر