شريط الأخبار

المدلل: معركة بشائر الانتصار أكدت لشعبنا بالمقاومة والوحدة نصنع الانتصار

10:32 - 13 تموز / مارس 2013

دير البلح - فلسطين اليوم

أكد الدكتور أحمد المدلل القيادي في حركة الجهاد الإسلامي أن المقاومة وتحقيق الوحدة الوطنية هي الخيار الوحيد للرد على التهديدات الصهيونية المتصاعدة ضد شعبنا الفلسطيني.
وأوضح، أن معركة بشائر الانتصار أكدت لشعبنا " بالمقاومة والوحدة نصنع الانتصار " ,مشدداً على أن تهديدات العدو على غزة لن ترهب شعبنا ولن تثني عزيمته عن مواصلة خيار الجهاد والمقاومة كخيار وحيد في وجه العدو الغاصب.
جاء ذلك خلال حفل تكريم الطلبة المتفوقين في كلية فلسطين التقنية بدير البلح وسط قطاع غزة , بحضور الأستاذ عاطف شويخ نائب العميد للشؤون الأكاديمية, والأستاذ خليل منصور أمين سر الرابطة الإسلامية في القطاع, وأحمد منصور منسق الرابطة في الوسطي, وحشد كبير من الطلبة المتفوقين داخل الكلية.
وقال المدلل أن معركة بشائر الانتصار وضعت أسس متينة في التكتيك العسكري، وتوسيع رقعة الزيت، وبإدخال منظومة راجمة الصواريخ إلى معركة، ضمن إستراتيجية عسكرية تقوم على التصعيد المتدحرج مع العدو الصهيوني ، مشيراً إلى أن تعاظم قوة سرايا القدس العسكرية وازدياد نفوذها في قطاع غزة ساهم بلا شك في صناعة انتصارها في معركة " بشائر الانتصار" الذي توج فيما بعد بانتصار " السماء الزرقاء" .
ورأى المدلل أن انتهاكات الاحتلال المستمرة والانتفاضات الأخيرة في الضفة المحتلة، تؤكد أن عصر الهدوء مع العدو انتهى، مشيراً إلى أن ما يحدث في الأقصى يتحمل مسؤوليته الجميع، وليس الفلسطينيون وحدهم.
وتطرق المدلل إلى موضوع الأسرى مؤكداً أن تحرير الأسرى والمقدسات واجب شرعي على الأمة الإسلامية مبيناً أن الأسرى ضحوا بحياتهم دفاعاً عن كرامة الأمة الإسلامية. وأضاف أن قضية الأسرى تحظى بإجماع وطني وشعبي من كافة شرائح الشعب الفلسطيني مطالباً بوقفه جادة وفاعلة لنصرة الأسرى الذين يخوضون الإضراب المفتوح عن الطعام.
وثمن المدلل الجهود البارزة التي تبذلها الرابطة الإسلامية لخدمة الطلاب والوقوف بجانبهم والدفاع عن قضاياهم في شتى المجالات .
بدوره أشار عاطف شويخ خلال كلمة له بالإنابة عن عميد الكلية إلى أهمية العلم في هذه المرحلة لأن القضية الفلسطينية تحتاج إلى جيل من الشباب المتعلم يخدم الإسلام والمسلمين, مقدماً التحية والتقدير للطلبة المتفوقين داعياً كافة الطلاب إلى السير على خطى العلماء للارتقاء بمستوى شبابي متعلم.
وأكد شويخ على ضرورة تكريم الطلبة المتفوقين من أجل الرقي بهم, ولأن سلاح العلم سلاح قوي وله خيارات عديدة يستطيع الشاب المسلم المتعلم مواجهة العدو لصهيوني.
وفي ختام المهرجان الذي تخلله العديد من الفقرات الشيقة كرمت الرابطة الإسلامية عميد الكلية وإدارتها على جهودهم المباركة في خدمة القضية الفلسطينية وخدمة الطلاب.


الرابطة المدلل
الرابطة المدلل
الرابطة المدلل
الرابطة المدلل
الرابطة المدلل
الرابطة المدلل
الرابطة المدلل
الرابطة المدلل
الرابطة المدلل
الرابطة المدلل

انشر عبر