شريط الأخبار

توقعات بالاعلان عن حكومة الاحتلال الجديدة الاسبوع المقبل

06:15 - 07 حزيران / مارس 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

توقعت أوساط في حزب الليكود والأحزاب المشاركة في تشكيل الائتلاف الحكومي القادم، أن يفرغ بنيامين نتنياهو من تشكيل الحكومة الاسرائيلية القادمة، حتى يوم الأحد/ الأثنين من الأسبوع القادم.

وبقيت مسألة توزيع الحقائب بين شركاء الائتلاف عقبة رئيسة، بعد اتضاح مسميات اطرافه وبعد أن تأكد نهائيا أن الحكومة القادمة التي سيشكلها الليكود بيتنا ستتألف، أيضا، من "يش عتيد" و"البيت اليهودي" و"كديما" الذين يشكلون معا 33 مقعدا، أي أكثر من "الليكود بيتنا" بمقعدين، ومن حزب "هتنوعا" بزعامة تسيبي لفني الذي يتألف من سبعة مقاعد.

وفي تقسيم الحقائب الرئيسية فهناك اتفاق موقع مع لفني، يقضي بتسلمها وزارة القضاء وملف المفاوضات، بينما يجري الحديث عن فتح الاتفاق معها لتحديد صلاحياتها في المفاوضات، وهناك شبه اتفاق على منح حقيبة المالية لنفتالي بنيت، زعيم البيت اليهودي، فيما يتمحور الخلاف على حقيبة الخارجية التي يطالب بها لبيد، في حين يسعى نتنياهو الى الاحتفاظ بها لديه، ريثما ينتهي ليبرمان من محاكمته ويتسنى تسليمها اليه.

ورغم الإصرار الذي يبديه لبيد الا أن المراقبين للشؤون الحزبية في اسرائيل، يعتقدون أنه سيرضى نهاية بالتنازل عن الخارجية مقابل تعويض مناسب، في حين أبدى عدم رغبة بحقيبة المالية التي تم عرضها عليه، في حين يسعى نتنياهو الى منح حقيبة الأمن للجنرال احتياط موشيه يعالون من حزب الليكود.

انشر عبر