شريط الأخبار

تضامنا مع الأسرى المرضى والمضربين.. أسرى ريمون يعلنون خطوات احتجاجية تصاعدية

02:33 - 06 تشرين أول / مارس 2013

الضفة المحتلة - فلسطين اليوم

أعلن أسرى سجن 'ريمون' والبالغ عددهم 850 أسيرا، خطوات احتجاجية تصاعدية تضامنا مع الأسرى المضربين عن الطعام ومع المرضى والمعزولين.

وقال بيان وصل إلى وزارة الأسرى، إن أسرى ريمون بدأوا في برنامج نضالي تصاعدي يصل إلى العصيان على أوامر وإجراءات إدارة السجن تحت شعار إنقاذ حياة الأسيرين المضربين سامر العيساوي وأيمن الشراونة، وإطلاق سراح الأسرى المرضى ومنهم ميسرة أبو حمدية وخالد الشاويش ومنصور موقدة ومحمد التاج وغيرهم.

وأوضح بيان الأسرى أن إدارة السجون صعدت من إجراءاتها بحق الأسرى من عزل انفرادي ومداهمات وتفتيشات وعقوبات جائرة ما يجعل الوضع لا يحتمل ولا يمكن السكوت عليه.

وشدد البيان على أن هدفهم هو تحسين شروط الحياة المعيشية والصحية ووقف الممارسات التعسفية بحق الأسرى، محملين إدارة السجون المسؤولية عن تدهور الوضع في السجون.

وحدد البيان مجموعة من المطالب أبرزها: الإفراج عن الأسرى المرضى من ذوي الحالات الخطيرة، والاستجابة لمطالب الأسرى المضربين عن الطعام، ووقف سياسة المداهمات والعقوبات الجماعية، وإعادة الأسرى المعزولين من زنازين العزل، ووقف سياسة منع الزيارات لعائلات الأسرى، ونقل الأسرى إلى سجون بعيدة عن أماكن سكناهم، وتحسين العلاج للأسرى المرضى وإغلاق مستشفى الرملة.

انشر عبر