شريط الأخبار

صبري: الأخطار كبيرة بالقدس .. الهباش: السلطة تدرس شكوى "اسرائيل"

03:06 - 05 تموز / مارس 2013

غزة - فلسطين اليوم

أوضح الشيخ الدكتور عكرمة صبري خطيب المسجد الأقصى المبارك أن الهجمة الصهيونية على المسجد الأقصى ومدينة القدس متسارعة لبسط سيطرته على الأقصى. مشيراً إلى أن هناك زيارات مكثفة للمسؤولين الإسرائيليين وأعضاء الكنيست وأجهزة الأمن الأمر الذي يوضح أن أطماعهم مكشوفة.

وحذر الشيخ صبري من "تهديد الجماعات اليهودية المتطرفة باقتحام المسجد الأقصى خلال الأيام المقبلة"، مضيفاً "نحن نتحسب لذلك التوعد وهو متوقع، حيث ينتهزون مناسبة أعيادهم ويحاولون اقتحام الأقصى من أجل إقامة صلواتهم وانتهاك حرمته".

وقال :"كنا نقول في السابق إن الأقصى في خطر، أما الآن فالأقصى في أخطار شديدة، وعلى الجميع أن ينتفض لحمايته من المخططات "الإسرائيلية".

وأوضح خطيب المسجد الأقصى المبارك أن ما حصل اليوم وأمس من اقتحامات للأقصى أحدث توتراً شديداً، ولفت إلى أن طلاب وطلاب مصاطب العلم تصدوا لهؤلاء المتطرفين ومنعوهم من دخول المصلى المرواني ومسجد قبة الصخرة. وقال: "إن مصاطب العلم أخذت دورها الايجابي في الحفاظ على الأقصى المبارك وصد المحاولات العدائية من قبل فئات المحتلين من سياسيين ومن جماعات متطرفة.

وأكد على وجوب تكثيف تواجد المقدسيين وأهالي الأراضي المحتلة عام 1948 في المسجد الأقصى وشد الرحال إليه لصد هؤلاء المتطرفون، وان المطلوب مِن مَنْ هم خارج فلسطين الضغط على حكوماتهم لردع "إسرائيل" عن تجاوزاتها واعتداءاتها بحق المقدسات الإسلامية.

ودعا "العرب والمسلمين إلى التحرك الفعلي للحفاظ على المسجد الأقصى والقدس المحتلة وعدم ترك الفلسطينيين وحدهم في مواجهة عدوان الاحتلال"، مؤكداً أن أهل القدس والأقصى سيبقوا مستمرين في الدفاع عن القدس سواء انتبه العرب أو لم ينتبهوا.

 

شكوى "إسرائيل"

من جانبه أكد محمود الهباش وزير الأوقاف والشؤون الدينية في الحكومة الفلسطينية برام الله أن السلطة الفلسطينية تدرس جميع الخيارات المتاحة لوقف مسلسل الانتهاكات الإسرائيلية المتكررة بالمسجد الأقصى والضفة المحتلة، من ضمنها الجانب القانوني بشكوى إسرائيل للأمم المتحدة.

وأوضح الهباش في تصريح لـ"وكالة فلسطين اليوم الإخبارية" أن السلطة لن تتخلى عن أية خيارات متاحة لها في صد الانتهاكات المتكررة.

وقال الهباش :"استخدام أية خيارات ومن ضمنها القانوني سيفعل في الوقت والمكان الذي نراه مناسباً".

وأضاف الهباش :"السلطة الفلسطينية لن تقف مكتوفة الأيدي أمام الانتهاكات الإسرائيلية المستمرة بحق الشعب الفلسطيني ومقدساته، والمشروع القانوني لشكوى إسرائيل للأمم المتحدة قيد الدراسة في أروقة السلطة".

انشر عبر