شريط الأخبار

انتشار مكثف لحراس الأقصى وشرطة الاحتلال عقب حادثة ركل القرآن الكريم

12:52 - 03 آب / مارس 2013

غزة (خاص) - فلسطين اليوم

أكد رئيس الهيئة الإسلامية العليا في فلسطين الشيخ عكرمة صبري أن الأوضاع في المسجد الأقصى بعد حادثة الاعتداء على القرآن الكريم تشوبها الحذر الشديد وانتشار مكثف لحراس الأقصى في ساحاته أمام تواجد أعداد كبيرة لشرطة الاحتلال.

وحذر صبري، من اندلاع مواجهات عنيفة بين حراس المسجد الأقصى المبارك وشرطة الاحتلال الإسرائيلي داخل ساحات الأقصى.

وكان ضابط في شرطة الاحتلال الإسرائيلي اعتدى صباح اليوم الأحد على مصاطب العلم داخل المسجد الأقصى وقام بركل القرآن الكريم ما دفع حراس الأقصى للانتشار بشكل مكثف في ساحاته.

وقال صبري، في تصريح خاص لـفلسطين اليوم الإخبارية اليوم الأحد، :"هناك احتمال مؤكد باندلاع مواجهات بين الحراس وشرطة الاحتلال خصوصاً بعد انتشار شرطة الاحتلال خارج المسجد الأقصى والتحكم في منافذه الداخلية والخارجية.

وأوضح الشيخ صبري، أن مصاطب العلم ما زالت متواصلة رغم استمرار حالة الاستفزاز الإسرائيلي، مشيراً إلى أن مصاطب العلم انتشرت وتوزعت في كافة ساحات المسجد الأقصى بعد حادثة الاعتداء.

ودعا صبري، حراس المسجد الأقصى المبارك إلى الاستعداد جيداً والحذر الشديد واليقظة لأي مفاجآت من قبل شرطة الاحتلال الإسرائيلي المتواجدة بكثافة بداخل المسجد الأقصى.

وقال رئيس الهيئة الإسلامية د. صبري :"الاحتلال الإسرائيلي يغتاظ ولا يرتاح لتلقي المسلمين دروس العلم في رحاب المسجد الأقصى المبارك لأجل إعمار المسجد ولتوعية المسلم في شئون دينه والدفاع عن حقوقه المسلوبة".

وأضاف:"منذ الأسبوع الماضي والشرطة الإسرائيلية تقوم بالتضييق على الطلاب وتراقب دروس العلم، لافتاً إلى أن مراقبتهم لدروس العلم تدخل سافر في حرية العبادة لأن مصاطب العلم مظهر من مظاهرة التعبد".

انشر عبر