شريط الأخبار

وزارة الاسرى برام الله تقدم التماساً للافراج عن الاسير ابو حمدية

02:20 - 02 تشرين أول / مارس 2013

رام الله - فلسطين اليوم

قال وزير شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع، إن محامي الوزارة قدموا التماسا عاجلا، للإفراج عن الاسير العميد ميسرة أبو حمدية (63عاما)، سكان الخليل، الذي كُشف مؤخرا أنه يعاني من السرطان في الحنجرة.

وأشار قراقع، خلال زيارته مع وفد من الوزارة لعائلة الاسير أبو حمدية، إلى أن استمرار احتجازه يزيد من تفاقم وضعه الصحي، وأنه يجب إطلاق سراحه لمواصلة علاجه في الخارج.

وحذر قراقع، من تصاعد الأمراض الخبيثة في سجون الاحتلال، متهما وزارة الصحة الإسرائيلية بعدم القيام بمسؤولياتها القانونية والإنسانية تجاه الأسرى بالسجون الذين يعانون من سياسة الإهمال الطبي ومن ظروف احتجاز سيئة تسبب الإصابة بالأمراض في صفوف الأسرى.

وناشدت شقيقة الاسير أبو حمدية "اعتدال"، الرئيس محمود عباس والمؤسسات الحقوقية والإنسانية التدخل العاجل للإفراج عن شقيقها المريض والكبير في السن، والضغط من اجل إنهاء معاناته.

وقالت إن "ميسرة قضى عمره داخل السجون وتعرض للتعذيب وعانى من عدة أمراض ومكث طويلا في مستشفى الرملة بسبب معاناته من نزيف حاد في معدته".

وظهرت أورام لديه في الغدد الدرقية مؤخرا ولم يعد يستطيع الكلام إلا بصعوبة وما زالت إدارة السجون تماطل في إجراء الفحوصات اللازمة له.

انشر عبر