شريط الأخبار

مسؤول بريطاني سابق: غزونا العراق من اجل حل قضية فلسطين

09:09 - 02 تموز / مارس 2013

وكالات - فلسطين اليوم

اعترف نائب رئيس الوزراء البريطاني السابق جون بريسكوت بأن غزو العراق لا يمكن تبريره وكان قراراً خاطئاً.

وقال بريسكوت، الذي حصل على لقب لورد بعد استقالته من منصبه إنه "أيّد الحرب على العراق عام 2003 لاعتقاده بأن الرئيس الأميركي جورج بوش وقتها لديه خطة لتسوية الصراع الإسرائيلي ـ الفلسطيني".

يأتي هذا الكلام بعد أن اعترف رئيس الوزراء البريطاني السابق طوني بلير هذا الأسبوع بأنه لم يكن يتوقع أن تكون الحياة اليومية في العراق كما هي عليه اليوم حين قرّر المشاركة في الغزو الذي قادته الولايات المتحدة عام 2003 للإطاحة بنظامه، وقال إن قضية العراق "ما تزال تشكّل مسألة خلافية للغاية، وجعلته يتخلى منذ فترة طويلة عن محاولة إقناع الناس بأن المشاركة في الغزو كانت قراراً صحيحاً".

انشر عبر