شريط الأخبار

الاحتلال يزعم استهدف سيارة قائد عسكري كبير على حدود غزة

12:04 - 02 تشرين أول / مارس 2013

وكالات - فلسطين اليوم

زعمت القناة الاسرائيلية العاشرة مساء اليوم الجمعة ان مقاومين من غزة أطلقوا النيران بعد ظهر اليوم الجمعة على سيارة كانت متواجدة في منطقة "هانيغيف" القريبة من القطاع.

وبحسب القناة التي نقلت الخبر من مصدر بالجيش الاسرائيلي فان عملية اطلاق النار استهدفت سيارة كان بداخلها نائب قائد لواء منطقة الشمال بالجيش الاسرائيلي إضافة الى عدد من الجنود كانوا متواجدين داخل السيارة، وقام الجنود بعدها بإبعاد وتأمين الشخصية الكبيرة من مكان الحادث، والجدير بالذكر ان أضرار طفيفة لحقت بالسيارة دون الحديث عن وجود إصابات بشرية.

وزعم ضابط بالجيش الاسرائيلي ان هذه المرة الثانية التي تخرق بها المقاومة التهدئة، حيث انه تم اطلاق صاروخ من نوع "ام 75" على مدينة عسقلان قبل يومين.

ويشار الى أن قوات الاحتلال أطلقت نيرانها صوب مجموعة من المواطنين في منطقة أبو صفية شرق جباليا ما أدى الى إصابة ثلاثة مواطنين بجراح متوسطة نقلوا الى مستشفى كمال عدوان لتلقي العلاج.

يذكر أن قوات الاحتلال تخترق التهدئة المبرمة مع الفصائل الفلسطينية بشكل شبه يومي وذلك بعد استهدافه المزارعين على الحدود الشرقية لغزة أو إصابة واعتقال الصيادين في عرض البحر واعتقال المرضى والمسافرين على المعابر الحدودية ونقضه لكافة بنود التهدئة.
انشر عبر