شريط الأخبار

الاحتلال يستدعي أمناء سر حركة 'فتح' بالقدس للتحقيق

03:03 - 28 حزيران / فبراير 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

استدعت أجهزة مخابرات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، أمناء سر حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) في القدس للتحقيق على خلفية تنظيم فعاليات مضادة للماراثون الإسرائيلي المزمع تنظيمه غداً الجمعة في القدس المحتلة.

وقال أمين سر حركة 'فتح' بالقدس عمر الشلبي لـ'وفا'، إن المخابرات الإسرائيلية تحقق في الوقت الحالي مع أمناء سر بعض المناطق في القدس، وهم: خالد غرابلي، ونضال أبو غربية، وعبد السلام الهدرة، إضافة إلى مديرة الشؤون الشبابية في مديرية الشباب والرياضة بالقدس منى بربر، مشيراً إلى تبليغ أسرته بوجوب تسليم نفسه للمخابرات الإسرائيلية حتى الليلة كحد أقصى.

وأضاف الشلبي أن 'الاحتلال بهذه الممارسات يحاول إرسال رسالة تحذير لنشاطاتنا الوطنية الفلسطينية في مدينة القدس المحتلة، ولكننا مستمرون فيها ما دام الاحتلال على هذه الأرض، وحتى تحرير القدس عاصمة الدولة'.

وقال عضو المجلس الثوري لحركة 'فتح' ديمتري دلياني، إن اعتقال جزء هام من القيادة الميدانية لحركة 'فتح' بالقدس لن يثني بقية أعضاء الهيكل التنظيمي عن الاستمرار بمهامهم في الأطر المحددة.

وأضاف أن حركة 'فتح'، خاصة بالقدس المحتلة، تأقلمت مع ملاحقات الاحتلال المتكررة ونجحت في خلق بدائل فورية لإتمام الواجبات التنظيمية طول فترة اعتقال أية مناضل أو مناضلة من قيادات وكوادر وعناصر الحركة على كافة المستويات.

وأدان دلياني الاضطهاد المتصاعد الذي تمارسه قوات الاحتلال ضد أبناء شعبنا الفلسطيني في القدس، خاصة ضد قيادات وكوادر الحركة الوطنية، من خلال الاعتقالات والملاحقات والمضايقات المختلفة بأساليب مباشرة وغير مباشرة، مؤكداً أن اضطهاد الاحتلال يعتبر وسام شرف على صدور المناضلين الذين اختاروا طريق الحرية و يرفضون الخنوع لظلم المحتل.

انشر عبر