شريط الأخبار

مهجة القدس توضح نتائج انتصار الأسرى المعتقلين إدارياً على الاحتلال

01:11 - 28 تموز / فبراير 2013

غزة - فلسطين اليوم

أكدت مؤسسة مهجة القدس للأسرى والشهداء، أن مدرسة الأسرى الأبطال في سجون الاحتلال الإسرائيلي الذين خاضوا معركة الأمعاء الخاوية داخل السجون تنديداً على الاعتقال الإداري استطاعت أن تجبر الاحتلال على تحديد تاريخ معين ينتهي بموجبه الاعتقال الإداري (اعتقال إداري جوهري).

وأوضحت مؤسسة مهجة القدس في بيان وصل فلسطين اليوم نسخة عنه، اليوم الخميس أن هذه المدرسة استطاعت أيضاً أن تعمل على تقليص عدد المعتقلين إدارياً إلى النصف تقريباً.

وشددت على أنهم وضعوا ملف الاعتقال الإداري مثاراً للنقاش على الصعيد المحلي، الإقليمي، والدولي، كانتهاكٍ صارخ لحقوق الإنسان.

كما بين البيان أن الأسرى استطاعوا إدانة الاحتلال ضمنياً على لسان أكثر من مسؤول دولي (بان كي مون – آشتون – روبرت سيرت)، ومطالبته بعرض المعتقلين إدارياً أمام محاكم عادلة، وإذا لم تتوفر أي أدلة أو تهم تدينهم يتم الإفراج عنهم.

وأهابت مؤسسة مهجة القدس  في بيانها جميع العاملين في مجال الأسرى من هيئات رسمية ومؤسسات أهلية وجمعيات حقوقية وقانونية، أن يراكموا على هذه النتائج ويضغطوا دولياً حتى لا يتم التجديد لأي معتقل إداري ما لم يوجد أي دليل أو اتهام ضده، وهذا أيضاً التزاماً باتفاق الكرامة الذي رعته مصر في أيار/ مايو 2012م، وتحقق بفعل صمود الأسرى وثباتهم في الإضراب الذي استمر مدة 28 يوماً.

وباركت مؤسسة القدس، لجموع شعبنا هذه الانتصارات والانجازات .. انتصارات الإرادة على ظلم وصلف الاحتلال .. انتصارات المعتقلين بانتزاعهم لحريتهم بأمعائهم الخاوية رغم جبروت السجان، والتي كان آخرها انتصار الأسيرين المضربين طارق قعدان وجعفر عز الدين بالأمس، بعد إضراب استمر 93 يوماً بشكلٍ متواصل.

انشر عبر