شريط الأخبار

قُطاع طرق يذبحون فلسطينياً بعد سرقته في سيناء

09:38 - 28 حزيران / فبراير 2013

وكالات - فلسطين اليوم

عثرت عائلة فلسطينية من سكان محافظة خانيونس أول أمس الثلاثاء، على ابنها المختفي منذ نحو شهر، حيث تبين أنه قد تعرض للقتل ذبحاً في منطقة السويس بمصر.

ووفقاً لصحيفة القدس المحلية، فإن مصادر قالت :"إن المواطن "ع. م" (52 عاماً) من سكان القرارة في خانيونس جنوب قطاع غزة، كان في زيارة لشقيقه بالأردن نهاية شهر كانون ثاني (يناير) الماضي، وبعد أيام قرر العودة إلى غزة عن طريق مصر، ومع وصوله إلى القاهرة في بداية شهر شباط (فبراير) الحالي قطعت جميع الاتصالات به.

وأضافت المصادر أنه "بعد التحري الطويل من عائلته، قررت زوجته منذ أسبوع السفر للقاهرة، وأعلنت عبر الصحف المصرية عن اختفاء زوجها الذي اكتشفت منذ يومين برسالة من أحد مستشفيات السويس عن دفن رجل بذات المواصفات بعد أيام طويلة دون أن يتعرف عليه أحد".

وقد تبين من تحقيقات الشرطة المصرية والطب الشرعي، تعرضه للخطف والسرقة من قبل قطاع طرق في منطقة وادي الحاج، بمدينة نخل، في سيناء، وقد أقدموا على ذبحه حتى الموت، وتهشيم رأسه بآلة حادة، وإلقاء الجثة في مكان آخر، ما عرضها لنهش الكلاب الضالة قبل العثور عليها، حيث تم نقله للمستشفى بالسويس وعرضت الجثة لأيام طويلة، دون أن يتعرف عليها أحد، ثم تم دفنه.

انشر عبر