شريط الأخبار

فعاليات أريحا تطالب العالم بالضغط على إسرائيل لوقف الجرائم بحق الأسرى

04:13 - 27 تموز / فبراير 2013

اريحا - فلسطين اليوم

 حملت جماهير محافظة أريحا والأغوار والحركة النسوية والقوى والفصائل الوطنية، اليوم الأربعاء، سلطات الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية الحفاظ على حياة الأسرى الفلسطينيين داخل زنازين الاحتلال.

وطالبت الفعاليات خلال اعتصام أمام مقر الصليب الأحمر في أريحا نظم بدعوة من وزارة الأسرى، واتحاد المرأة، ونادي الأسير، والمحافظة، والقوى الوطنية بالمحافظة، المجتمع الدولي والمنظمات الحقوقية بسرعة التدخل لإنقاذ حياة الأسرى المضربين عن الطعام في المعتقلات الإسرائيلية منذ شهور.

وقال محافظ أريحا والأغوار ماجد الفتياني، إن ممارسات الاحتلال التعسفية والسادية ضد أسرى الحرية ليس بجديد أو مستهجن، وان الصمت الدولي تجاه هذه الممارسات وخروقات إسرائيل للمواثيق والأعراف الدولية شجعا الاحتلال على التمادي في تعسفه وصلفه.

وأكد أن قضية الأسرى ومعاناتهم على رأس اهتمام وأولويات القيادة في كل الاتصالات والجهود التي تبذل، وحريتهم شرط للحديث عن عملية سلام جدية، مجددا وقوف أبناء محافظة أريحا والأغوار خلف قضية الأسرى.

وبينت رئيسة اتحاد المرأة بالمحافظة نادرة المغربي، أن المرأة الفلسطينية هي الأكثر تألما وتأثرا والأشد تضامنا مع معاناة الأسرى لأن الأسير هو الزوج والأخ والابن والأب، مؤكدة أن الأسير هو عنوان الصمود والتحدي لجبروت الاحتلال وصلفه.

ودعا صلاح السمهوري في كلمة القوى الوطنية إلى المزيد من التضامن من قبل كل فئات المجتمع، منوها إلى أن ذلك رسالة للعالم أجمع ولكل منظمات المجتمع الدولي بأهمية وضرورة سرعة التحرك لإنقاذ حياة الأسرى في مقدمتهم العيساوي، منوها إلى الأسير إبراهيم أبو العسل أحد أبناء مخيم عقبة جبر بأريحا، والمضرب عن الطعام منذ أسبوع تضامنا مع إخوته بالمعتقل.

انشر عبر