شريط الأخبار

الأمم المتحدة تدعو لإجراء تحقيق مستقل وشفاف في ملابسات وفاة جرادات

08:18 - 26 تموز / فبراير 2013

وكالات - فلسطين اليوم

دعت الأمم المتحدة لإجراء تحقيق مستقل وشفاف في ملابسات استشهاد الأسير الفلسطيني عرفات جرادات في السجون الإسرائيلية، وأن تعلن نتائجه في أقرب وقت ممكن.
وقال إدواردو ديل بوي، من مكتب المتحدث باسم الأمم المتحدة خلال مؤتمر صحافي بنيويورك، "تتوقع الأمم المتحدة أن يتبع تشريح الجثة إجراء تحقيق مستقل وشفاف في ملابسات وفاة جرادات، وأن تعلن نتائجه في أقرب وقت ممكن".

وأشار ديل بوي إلى ان منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط روبرت سيري "يؤكد مجدداً موقف الأمم المتحدة الذي أعرب عنه الأمين العام (للأمم المتحدة بان كي مون)، بشأن ضرورة الاحترام التام للالتزامات الدولية الخاصة بحقوق الإنسان تجاه جميع المعتقلين والسجناء الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية".

ولفت إلى ان سيري بعث بتعازيه لأسرة جرادات معبراً عن حزنه وقلقه العميقين لوفاته في السجون الإسرائيلية، وناقش هو ونائبه جيمس راولي حالة السجناء الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية مع رئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض وصائب عريقات كبير المفاوضين الفلسطينيين.

وذكر ان سيري أحيط علماً بالنتائج الأولية لتشريح جثمان جرادات الذي أجري على جثمانه بمشاركة من الخبراء الإسرائيليين والفلسطينيين.

وأكد ان الأمم المتحدة لا تزال تشعر بالقلق إزاء تدهور صحة المعتقلين الفلسطينيين المضربين عن الطعام، وتؤكد مجدداً ضرورة توجه الاتهام إلى المعتقلين في الاحتجاز الإداري بدون تهمة، وأن يحاكموا، في ظل ضمانات قضائية، وفقا للمعايير الدولية، أو أن يتم الإفراج عنهم فوراً.

وأضاف ان الأمم المتحدة تراقب عن كثب الوضع على الأرض حيث يشكل تصاعد التوتر خطراً حقيقياً لزعزعة الاستقرار.

وتناشد الأمم المتحدة كافة الأطراف ممارسة أقصى درجات ضبط النفس لمنع المزيد من العنف، مؤكدة انها ستواصل العمل مع الأطراف بهدف إيجاد حل يعالج محنة السجناء ويحفظ الهدوء.

وكان وزير شؤون الأسرى والمحررين في السلطة الفلسطينية عيسى قراقع أعلن الأحد، أن نتائج تشريح جثمان جرادات، تظهر أنه استشهد نتيجة "التعذيب الشديد"، فيما قالت مصادر إسرائيلية أشرفت على التشريح إن سبب موت الأسير ليس مؤكدً حتى الآن.

ويشار إلى ان جرادات اعتقل في 18 شباط/فبراير.

انشر عبر