شريط الأخبار

نداء من ذوي الأسيرين طارق قعدان وجعفر عز الدين لجماهير شعبنا

08:23 - 25 حزيران / فبراير 2013

رام الله - خاص - فلسطين اليوم

بعد انباء عن تدهور حالتهم الصحية عوائل الاسيرين الشيخين جعفر عزالدين وطارق قعدان يطالبون العالم بالتحرك الفوري و العاجل لإنقاذ حيات ابنائهم .

بين مستشفى اساف هروفيه و مشفى الرملة تتأرجح اعصاب ذوي الاسيرين عزالدين و قعدان , فكلما دق جرس الهاتف تتسارع معه دقات قلوب الاهل و كأنهم ينتظرون خبر الاستشهاد الذي يراودهم كل لحظة و خاصة عندما تأتي الانباء المتسارعة و المتتالية عن نقلهم الى مستشفيات على وجه السرعة  لتهور خطير على صحتهم وكان آخرها استدعاء محاميهم جواد بولس بشكل عاجل من قبل ادارة مستشفى اساف هاروفيه لتدهور خطير جدا على صحة الشيخ جعفر عزالدين بعد امتناعه عن تناول الماء لأيام .

جاءت هذه المخاوف لإذاعة صوت الاسرى في اتصال مع ذوي الاسيرين و قد بدى من كلامهم انهم ينتظرون خبر استشهاد ابنائهم منذ لحظة و رود خبر استشهاد الاسير عرفات جرادات و الذي قتلته المخابرات الصهيونية في اقبية التحقيق .

و قال شقيق الاسير جعفر الاسير المحرر طارق عزالدين قائلا , انني ارتجف منذ لحظة سماعي خبر استشهاد جرادات و قد بات جليا ان ادارة السجون بدأت بتنفيذ حكم الاعدام البطيء على الشيخين عزالدين و قعدان منذ ان مددت لهم الاعتقال الاداري للمرة الثانية , غير مكترثة بأوضاعهم الصحية الخطيرة .

وقد وجه ذوي الاسيرين طارق قعدان و جعفر عزالدين نداء الى ابناء شعبنا الفلسطيني  بضرورة التظاهر و الاحتجاج امام سجن عوفر يوم غدا الثلاثاء و ذلك لحظة عقد جلسة تثبيت الحكم الاداري الجائر بحق ابنائهم .
جاء ذلك النداء عبر اثير اذاعة صوت الاسرى حتى يكون هناك حراك شعبي و جماهيري ضاغط على هذا الاحتلال الذي قرر تصفية عزالدين و قعدان .
و كما وطالبوا ذوي الاسيرين كل المؤسسات الحقوقية الدولية والمحلية و محامين من الداخل المحتل و اعضاء الكنيست العرب و شخصيات عربية و دولية بضرورة حضور جلسة المحكمة حتى يكونوا شاهدين على اجرام هذا المحتل بحق ابنائنا الابطال

انشر عبر