شريط الأخبار

داخلية غزة تشيد بمواقف مصر الثورة، وتأمل أن تظل عونا وسندا لفلسطين

03:03 - 25 آب / فبراير 2013

غزة - فلسطين اليوم

أعربت وزارة الداخلية والأمن الوطني في حكومة غزة عن بالغ قلقها من تصريحات عدد من المسئولين المصريين بشأن ما يجري في منطقة الأنفاق على حدود قطاع غزة وتكرار تصريحاتهم عن إغلاق الأنفاق بشكل نهائي وما صاحب التصريحات من عمل ميداني على الأرض من قوات الأمن المصرية، في ظل عدم تغير واقع الحصار المفروض على قطاع غزة منذ ما يزيد على ست سنوات وتحكم الاحتلال في المعابر بإدخال ما يريد فقط بما لا يلبي الحد الأدنى من احتياجات القطاع.

وأكدت الوزارة في بيان لها وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه، أن حدود القطاع آمنة ولا تسمح بمس أمن الأشقاء المصريين بحال من الأحوال، كما أكدت أن الأنفاق مضبوطة تماما ومراقبة بشكل يضمن تحقيق هدفها الإنساني فقط في تعزيز صمود شعبنا ومواجهة الاحتلال، وإن الاعتماد على الأنفاق حالة استثنائية واضطرارية لمواجهة الحصار المفروض على شعبنا، وفي حال توفر البديل وفتح المعابر بشكل كامل فإنه لا حاجة لنا بهذه الأنفاق التي تشكل شريان الحياة الرئيسي في الوقت الحالي.

وأشادت الوزارة بمواقف مصر الثورة رئاسة وحكومة وشعبا في دعم صمود شعبنا والوقوف إلى جانبه في مواجهة الاحتلال، وأعربت عن أملها أن تظل مصر الثورة عونا وسندا لشعبنا دائما وأبداً، فهي الشقيقة الكبرى التي نلجأ إليها وقت الشدائد، وأكدت أن الأمن القومي المصري هو جزء من أمننا القومي وهو خط أحمر بالنسبة لنا ولن نسمح لأحد المساس به.

انشر عبر