شريط الأخبار

كاكا .. سلاح ريال مدريد السري في مواجهة برشلونة بالكلاسيكو

12:55 - 25 تموز / فبراير 2013

وكالات - فلسطين اليوم

قبل أربعة أسابيع فقط ، كان نادي ريال مدريد الأسباني لكرة القدم يسعى جاهدا لبيع لاعبه غير المرغوب فيه كاكا قبل انتهاء موسم الانتقالات الشتوية في يناير الماضي.

ولكن بعد تغير واضح في الحظوظ ، ربما يصبح صانع الألعاب البرازيلي المخضرم هو السلاح السري  للنادي الملكي غدا الثلاثاء في مباراة إياب الدور قبل النهائي لمسابقة كأس ملك أسبانيا أمام حامل اللقب برشلونة. ويحتاج ريال مدريد إما للفوز خارج ملعبه غدا أو للتعادل بنتيجة كبيرة بعدما انتهت مباراة الذهاب في العاصمة الأسبانية بالتعادل 1/1 قبل ثلاثة أسابيع.

ولم يشارك كاكا في تلك المباراة ، وبدا مكتئبا كعادته على مقاعد البدلاء، حيث يسعى ريال مدريد للتخلص منه منذ عام 1102 ويبدو واضحا على النادي الأسباني ندمه على دفع مبلغ 76 مليون يورو (88.4 مليون دولار) لآيه سي ميلان الإيطالي مقابل ضم اللاعب في عام 2009.

كما اختير كاكا كأسوأ صفقة شرائية في تاريخ ريال مدريد في العديد من استطلاعات الرأي على الإنترنت.

ومع ذلك ، فقد حصل كاكا على فرصة نادرة للعب ضمن التشكيل الأساسى لريال مدريد أمس الأول السبت أمام ديبورتيفو لا

كورونا بالدوري الأسباني، وذلك بعدما قرر مدرب الريال البرتغالي جوزيه مورينيو إراحة عدد من لاعبيه الأساسيين

استعدادا لمباراة برشلونة. وكان كاكا نجم المباراة الأول بدون منازع ، فقد سجل هدفا لريال مدريد وصنع هدفا آخرا ليقود

الفريق للفوز 2/1 .

ويتوقع الآن إما أن يشارك كاكا في مباراة الثلاثاء من بدايتها أو أن يلعب كبديل في شوط المباراة الثاني عندما يلجأ

إليه مورينيو بوصفه سلاحه السري.

وقال كاكا عقب مباراة ديبورتيفو: "إن مستواي يتحسن والوضع كله في تحسن. إنني سعيد بتسجيلي هدف وبمساعدتي للفريق".

وأضاف: "لو احتاجني المدرب في مباراة الثلاثاء فلن أتأخر. آمل أن أكون مفيدا بالنسبة للفريق في المرحلة الحاسمة من

الموسم".

أما المدافع بيبي الذي حقق عودة ناجحة هو الآخر لصفوف ريال مدريد مؤخرا فقد قال أمس الأحد: "علينا أن نقدم أداء جماعيا يوم الثلاثاء. فإذا نجحنا في ذلك سيكون لدينا أكثر من فرصة للفوز باللقاء".

وأضاف: "علينا أن نظل أوفياء لأسلوبنا في اللعب وأن ننفذ ما يطلبه منا المدرب".

وتقتصر قائمة المصابين في ريال مدريد على حارس المرمى المخضرم إيكر كاسياس المصاب بكسر أحد أصابع يده اليسرى. ويحل دييجو لوبيز محله من جديد بعدما بدا صلبا في هذا المركز منذ عودته من اشبيلية قبل شهر مضى.

وللمرة الأولى منذ بداية الموسم ، لا يوجد أي حالات إصابة في برشلونة بعد تماثل تشافي وأدريانو للشفاء من الإصابة بشد

عضلي وتعافي ديفيد فيا من مغصه الكلوي. وسجل فيا هدفا لبرشلونة في فوزه 2/1 على اشبيلية أمس الأول ولكنه من المرجح أن يبدأ مباراة الثلاثاء جالسا على مقاعد البدلاء مع الدفع ببيدرو إلى جانب ليونيل ميسي في الهجوم.

ويتمتع النجم الأرجنتيني ميسي بحالة رائعة حاليا حيث سجل أهداف في آخر 51 مباراة لبرشلونة بالدوري الأسباني.

يذكر أن برشلونة وريال مدريد إلتقيا بمسابقة كأس ملك أسبانيا خلال السنوات الثلاث الأخيرة. حيث تغلب برشلونة على ريال

مدريد في دور الثمانية بالموسم الماضي في طريقه لإحراز اللقب ، بينما تغلب ريال مدريد على برشلونة 1/ صفر في نهائي 2011.

وفي مباراة الدور قبل النهائي الأخرى بكأس أسبانيا ، يلتقي اشبيلية مع أتلتيكو مدريد بعد غد الأربعاء. وكان أتلتيكو فاز في مباراة الذهاب على ملعبه 2/1 وسيقوم برحلته المنتظرة إلى الجنوب بمعنويات عالية بعد فوزه 1/ صفر على إسبانيول في مسابقة الدوري أمس ليحافظ على مركزه الثاني بترتيب المسابقة.

وعلق الأرجنتيني دييجو سيميوني مدرب أتلتيكو على مباراة الأربعاء قائلا: "مازالت المواجهة مفتوحة تماما. ويمكن

لتفصيل صغير أن يحسم الأمر ، مثل لحظة إلهام أو خطأ ما". ويقود هجوم أتلتيكو الأمريكيان الجنوبيان المتألقان راداميل

فالكاو ودييجو كوستا.

بينما يعتمد اشبيلية على مهاجميه الدوليين ألفارو نيجريدو وخيسوس نافاس اللذين لم يظهرا تألقا ملحوظا بهذا الموسم ولكنهما ، كما أثبتا أمام برشلونة يوم السبت ، بإمكانهما أن يشكلا خطرا كبيرا على أي خصم.

انشر عبر