شريط الأخبار

"أيوب" حلقت لأكثر من 400 كيلومتر في أجواء الاحتلال

11:01 - 25 تموز / فبراير 2013

وكالات - فلسطين اليوم

فنّد قائد قوات الجوفضاء الإيرانية التابعة‌ للحرس الثوري مزاعم قادة الكيان الإسرائيلي حول مدى تحليق طائرة‌ "أيوب" بدون طيار التابعة‌ لحزب الله اللبناني في المجال الجوي لفلسطين المحتلة وأكد أن "أيوب" حلقت لأكثر من 400 كيلومتر قبل أن يعترضها الكيان. وقال العميد حاجي زاده خلال فيلم وثائقي باسم "شكار طبس" عرضه التلفزيون الرسمي الإيراني مساء أمس الأحد، أن "الإسرائيليين لم يكونوا يتوقعون امتلاك إيران لهذا المستوى من التقنية في مجال الطائرات بدون طيار، زاعمين أن هذه التقنية في حوزة الألمان فقط".
وأشار حاجي ‌زاده إلى مزاعم قادة الكيان الإسرائيلي حول مدة ومدى تحليق طائرة أيوب في المجال الجوي لفلسطين المحتلة وقولهم إن الطائرة تمكنت من اختراق المجال الجوي لـ70 كيلومترا فقط، لكنه كشف عن أن أيوب استطاعت أن تحلق لمسافة أكثر من 400 كيلومتر في سماء فلسطين المحتلة.
وكان الأمين العام لحزب الله لبنان السيد حسن نصرالله أعلن تبني حزب الله مسؤولية دخول طائرة أيوب إلى أجواء الكيان مطلع شهر أكتوبر الماضي وأكد انها من صناعة إيرانية وتجميع لبناني.
إلى ذلك كشف قائد قوات الجوفضاء الإيرانية‌ أن "حزب الله اللبناني تعمد في عرض الطائرة أمام أجهزة الرصد الإسرائيلية" وقال: "هذه الطائرة‌ بدون طيار تستخدم تقنية تمكّنها من التحليق وتنفيذ مهامها ثم العودة إلى القاعدة دون أن يكشفها الإسرائيليون كما حدث ذلك لغير مرة؛ لكن حزب الله في هذه المرة شغّل أيوب في مسار كانت تمر من أمام كاميرات المراقبة لمناطيد إسرائيلية - والتي لدينا ولدى حزب الله معلومات كافية‌ عنها- كي يحقق هدفه، وحقق ذلك فعلا برأيي".
وكان السيد حسن نصر الله قد أعلن في أول تعليق على قضية طائرة أيوب في الـ11 من أكتوبر الماضي، أن إطلاق إسم "أيوب" على الطائرة جاء تيمناً باسم النبي أيوب (عليه السلام) وتخليداً لاسم الشهيد "حسن أيوب" الذي كان من أوائل المؤسسين في هذا الاختصاص في المقاومة واستشهد على هذا الطريق.

انشر عبر