شريط الأخبار

مصدر طبي ينفي لـ"فلسطين اليوم" وفاة الطفلة الرضيعة أبو هليل

10:02 - 21 حزيران / فبراير 2013

غزة(خاص) - فلسطين اليوم

نفت مصادر طبية فلسطينية صباح اليوم الخميس، الأنباء التي تحدثت عن وفاة الطفلة الرضيعة التي أُصيبت بحروق شديدة من الدرجة الثالثة نتيجة اشتعال النار في منزلها ببيت لاهيا شمال قطاع غزة.

وأكد الدكتور أيمن السحباني رئيس قسم الاستقبال والطوارئ بمجمع الشفاء بغزة لـ"وكالة فلسطين اليوم الإخبارية"، أن الطفلة جنات أحمد زهير أبو هليل مازالت على قيد الحياة ولم يتم الإعلان عن وفاتها بعد رغم خطورة وضعها الصحي وبقاءها على أجهزة التنفس الصناعي.

وكانت أبو هليل قد أصيبت بحروق شديدة من الدرجة الثالثة في الرأس والرقبة إلى جانب دخول الدخان للرئتين الأمر الذي أدخلها العناية المكثفة".

وقال الدكتور السحباني: أنه يجري الآن العمل على تجهيز الأوراق الخاصة بالطفلة أبو هليل من أجل نقلها للمستشفيات "الإسرائيلية" لتلقي العلاج.

وفقاً لشهود عيان من العائلة ، بأن السبب في احتراق الطفلة هي الشمعة التي يستعملها الأهل في إنارة منازلهم أثناء انقطاع التيار الكهربائي.
ومن الجدير ذكره بأن الحادثة الأخيرة التي وقعت بسبب الشمعة كانت ضحيتها عائلة ضهير المكونة من 6 أفراد بحي الشجاعية.

انشر عبر