شريط الأخبار

الشيخ عدنان: أقدر مناشدة والدة العيساوي لخوفها على حياتي ولا زلت مستمر في إضرابي

08:33 - 20 تموز / فبراير 2013

غزة (خاص) - فلسطين اليوم

أكد الشيخ خضر عدنان القيادي في حركة الجهاد الإسلامي ومفجر ثورة الكرامة داخل سجون الاحتلال الصهيوني بأنه سيستمر في إضرابه عن الطعام إسناداً للأسرى المضربين عن الطعام داخل السجون الإسرائيلية.

وكانت والدة الأسير سامر عيساوي المضرب عن الطعام منذ ٢١٣ يوما متواصلة ناشدة الشيخ عدنان بإنهاء إضرابه عن الطعام قائلة :"ابني خضر أتمنى منك أن تنهي إضرابك المفتوح عن الطعام فحياتك الآن باتت في خطر ونحن بحاجتك لتكون معنا حيا لتنقل معاناة الأسرى وأطفالك أيضا بحاجة لوالدهم.

ودعت والدة العيساوي الشيخ عدنان للرجوع إلى الفعاليات في الشارع التي كان لها أثرا كبيرا من جنين إلى الخليل فكانت كشعلة نار تحت أقدام الاحتلال.

وقال الشيخ خضر في تصريح مقتضب لمراسل فلسطين اليوم الإخبارية، مساء اليوم الأربعاء :"أقدر حرص وخوف والدة العيساوي على حياتي وروحي وأعتبرها محبة لولدها خضر".

وأضاف ، : لا زلت مستمر في إضرابي عن الطعام إسناداً للأسرى، مشيراً إلى أن انتصار الأسرى بات قريباً وسيفرح الأسرى بانتصار معركتهم كما سيفرح الشارع الفلسطيني لهم".

و كان الشيخ خضر عدنان أعلن إضرابه عن الطعام في مقر الصليب الأحمر قبل عشرة أيام تضامنا مع الأسرى المضربين عن الطعام، و احتجاجا على تقاعس المؤسسات الدولية، و على رأسها الصليب الأحمر، عن أداء دورها المساند للأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال.

 

 

انشر عبر