شريط الأخبار

استشهاد شاب متأثرا بجروح أصيب بها عام 2000

01:13 - 20 تشرين أول / فبراير 2013

رام الله - فلسطين اليوم

اُستشهد الشاب رامي جمال الطالب (29 عاما)، صباح اليوم الأربعاء، من مخيم الجلزون شمال رام الله بالضفة المحتلة، جراء إصابته بعيار نار بالعمود الفقري عام 2000.

وأفادت مصادر محلية، بأن الشاب الطالب، أصيب بعيار ناري أطلقه عليه جنود الاحتلال بتاريخ 20-10-2000، حيث أصيب بالعمود الفقري، ما تسبب له إعاقة نصفية.

وذكرت المصادر أنه منذ تاريخ الإصابة وهو يصارع المرض، إلى أن أدخل قبل أيام إلى مجمع فلسطين الطبي جراء مضاعفات الإصابة، ودخوله في غيبوبة لثلاثة أيام، إلى أن أعلن عن استشهاده صباح اليوم.

ويشار إلى أن الشاب الطالب تغلب على إصابته وإعاقته وتزوج قبل عدة سنوات.

انشر عبر