شريط الأخبار

قيادي في حماس: عمر سليمان كان داعماً للمقاومة الفلسطينية

09:43 - 20 تشرين أول / فبراير 2013

وكالات - فلسطين اليوم

قال الدكتور "موسي أبو مرزوق"- نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس -إن اللواء عمر سليمان رئيس المخابرات المصري الراحل كان رجل دولة بدرجة امتياز، ولا أحد يستطيع أن ينكر ذلك، كما أن القضية الفلسطينية كانت في قلبه رغم مخالفته لبرنامج ومبادئ حركة حماس.

وأكد أبو مرزوق أنه يكشف لأول مرة أن الراحل سليمان، كان داعما لخيار المقاومة ضد العدو الصهيوني، وتأكيده على ذلك عشرات المرات رغم إظهاره وتأييده لموقف أبو مازن السياسي بحل القضية سياسيًا.

وأضاف أبو مرزوق خلال حواره ببرنامج "استديو البلد" الذي يذاع على قناة صدي البلد الثلاثاء، أن تعامل حركة حماس مع اللواء عمر سليمان كانت له سلبيات وإيجابيات، لكن كان يقف بكل قوة ضد أي استهداف لحركة حماس.

وأشار أبو مرزوق إلى أن سليمان كان مريضا بمرض نادر في القلب وتلقي العلاج في ألمانيا منه بعد إجراء عملية لكنه سرعان ما عاد له هذا المرض وسافر لتلقي العلاج في امريكا وهناك مات طبيعيا بمرض في القلب ولم يتم اغتياله من قبل السوريين .

الى ذلك قال ابو مرزوق إن جماعة الإخوان المسلمين في مصر متهمة بالعنف وتكوين مليشيات عسكرية وعندهم عناصر خارجة عن القانون, فهل هم مجانين كي يرسلون أعضاهم للتدريب في غزة علي يد حماس وبصراحة"إحنا مش فاضيين لتدريبهم".

وتابع قائلا: هذا الاتهام له علاقة بمحاولة إظهار الفلسطينيين بصورة سيئة من اجل أهداف أخرى، خاصة أنه قيل إننا ندرب العناصر الجهادية في سيناء وكلها اتهامات تحتاج لدليل ومنطق وتدقيق أكثر لتصديقها .

وأضاف: لدينا عدونا الأساسي وهو العدو الصهيوني ولدينا قضيتنا الوطنية ولا نتدخل في الشأن السياسي للدول فما بالنا بالشأن العسكري، ومثل هذه الاتهامات والأقاويل لزرع إسفين بين أبناء غزة خاصة والفلسطينيين عامة ومصر .

انشر عبر