شريط الأخبار

الاتحاد الإسلامي: اعتقال طبيش ضرراً بالوحدة الوطنية وتكريس للانقسام

10:29 - 19 تموز / فبراير 2013

غزة - فلسطين اليوم

اعتبر الاتحاد الإسلامي في النقابات التابع لحركة الجهاد الإسلامي ، إن اعتقال أجهزة امن السلطة للأخ المجاهد أيمن طبيش ضرراً بالوحدة الوطنية, وتُكريِس لواقع الانقسام وتعدياً من قبل الأجهزة على اتفاق المصالحة الموقع بالقاهرة.

وأوضح الاتحاد في بيان وصل فلسطين اليوم الإخبارية نسخة عنه، اليوم الثلاثاء، أن تلك سياسة الاعتقال السياسي كانت أحد أشكال الحقبة السوداوية التي يجب طيّها إلى غير رجعة؛ لأن هذا سيعمل على فتح صفحة جديدة تقوم على أساس تحقيق المصالحة الوطنية واقعاً, وإزالة الاحتقان وتكريس عوامل الثقة في الساحة الفلسطينية الداخلية.

طالب الاتحاد الإسلامي في النقابات التابع لحركة الجهاد الإسلامي، ذوي الحكمة وكل الحريصين على وحدة الصف الفلسطيني في السلطة الفلسطينية وخارجها بالتدخل لأجل الإفراج السريع عن الأخ المجاهد أيمن طبيش وشقيقه خالد حتى لا تتفاقم الأمور ويحدث ما لا يحمد عقباه.

وأكد البيان على تصريحات القيادي خالد البطش والتي دعا فيها قادة أجهزة الأمن بالضفة الغربية إلى إعادة النظر في هذه السياسة الخاطئة التي اعتبرها استمرارا للنهج الضار بالمقاومة والوحدة الوطنية وتعبر عن السياسة البغيضة التي تؤذي جماهير شعبنا والمجاهدين الشرفاء.

ودعا الاتحاد إلى وقف الاعتقالات والاستدعاءات التي من شانها وضع العراقيل في طريق الوحدة الوطنية, بل وتوسّع الفجوة بين شركاء الوطن, كما دعا الرئيس عباس إلى إصدار توجيهاته بإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين وفي مقدمتهم الأخ أيمن طبيش.

 

 

انشر عبر