شريط الأخبار

واعد تطالب بإنقاذ سريع للأسير أبوسيسي

07:07 - 17 حزيران / فبراير 2013

غزة - فلسطين اليوم

طالبت جمعية واعد للأسرى والمحررين المنظمات الإنسانية الدولية بضرورة التدخل الفوري لإنقاذ حياة الأسير ضرار أبوسيسي المعزول إنفراديا في زنازين السجون الصهيونية منذ قرابة الثلاثة أعوام.

ووصفت واعد نقلا عن مقربين من عائلة أبوسيسي بأن حالته الصحية باتت غير مطمئنة حيث أنه يعاني من عدة أمراض مزمنة قبل اعتقاله وتفاقمت حالته بصورة سريعة منذ اعتقاله وحتى اللحظة بسبب المعاملة القاسية واللاإنسانية التي يتلقاها من قبل ما يمسى بمصلحة السجون الصهيونية.

وأوضحت واعد أن الأسير ضرار أبوسيسي هو أحد الأسرى المعزولين في زنزانته التي يمكث بداخلها 23 ساعة ولا يخرج إلا لساعة واحدة لغرفة أكبر قليلا لكي يقوم بالمشي ومن ثم يعود، وأن كل زنزانته التي لا تتجاوز الثلاثة أمتار في مترين بداخلها مكان لقضاء الحاجة، ومكان الصلاة، ومكان الطعام موضحة بأن هذه الظروف تفوق التصور.

أضافت واعد أيضا بأن أخطر ما في العزل الانفرادي هي التأثيرات النفسية والتي بدت تظهر جليا على الأسير أبوسيسي في زيارة محاميه الأخيرة حيث أوضح المحامي الذي زار أبوسيسي بأنه يعاني من وضع نفسي سيئ للغاية وأنه يكاد يفقد القدرة على التحدث مع أي أحد بسبب العزلة التي يحياها منذ 3 أعوام، وطالبت واعد بإنقاذ سريع للأسير أبوسيسي قبل فوات الأوان.

وأكدت واعد بأن ما يفاقم من معاناة أبوسيسي هو أنه لم يشاهد أيا من أفراد أسرته منذ اعتقاله بما فيهم الزوجة والأطفال وأنه رغم السماح لأعداد من أهالي اسرى قطاع غزة بزيارة أبنائهم مرة واحدة كحد أدنى إلا أن عائلة الأسير ضرار ابوسيسي لم تزره منذ اعتقاله وهي ممنوعة حتى اللحظة، مجددة مطالبتها للجنة الدولية للصليب الأحمر بضرورة العمل على إنهاء هذه المأساة الإنسانية لأبي سيسي ولعائلته.


انشر عبر